مدى صحة أن الإمام أبي حنيفة أجاز حف المرأة لوجهها؟

قلت صحيح ثابت عن أبي حنيفة رحمه الله حيث أخرج محمد بن الحسن الشيباني تلميذ أبي حنيفة في كتابه الآثار طبعة دار النوادر (ج2/ص765) ومن طريقه ابن خسرو في مسند أبي حنيفة (ج1/ص434) وأيضًا أبو القاسم طلحة بن محمد بن جعفر البغدادي في مسند أبي حنيفة كما عند أبي المؤيد الخوارزمي في مسند الإمام الأعظم أبي حنيفة (ج2/ص324-325) أخبرنا أبو حنيفة قال: حدثنا زياد بن علاقة، عن عمرو بن ميمون، عن عائشة رضي الله عنها، أن امرأة سألتها: أحف وجهي؟ فقالت: أميطي عنك الأذى. ثم قال محمد الشيباني وبه نأخذ وهو قول أبي حنيفة رحمه الله تعالى. انتهى كلام الشيباني قلت وهذا الطريق وقفت عليها حديثًا وقد خفي على الكثيرين وهو يثبت صحة أثر عائشة (انظر تخريجه بالتفصيل هنا)

وقد صح ذلك أيضًا عن الإمام أحمد بن حنبل (انظر تخريج قوله هنا)

هذا والله أعلم

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق