مدى صحة كان علي بن الحسين يصلي في اليوم والليلة ألف ركعة؟

هل صح الأثر في أن الإمام زين العابدين علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب كان يصلي كل يوم ألف ركعة؟

حكم الأثر: ضعيف جداً
أخرجه ابن عساكر في تاريخ دمشق (ج41/ص379) أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أحمد بن علي بن الحسن بن أبي عثمان وأحمد بن محمد بن إبراهيم الخوارزمي ح وأخبرنا أبو عبد الله محمد بن أحمد بن محمد أنا أبي قالا أنا أبو القاسم إسماعيل بن الحسن بن عبد الله الصرصري ح وأخبرنا أبو محمد بن طاوس أنا عاصم بن الحسن أنا أبو عمر بن مهدي قالا قرئ على أبي العباس أحمد بن محمد بن سعيد نا أحمد بن يحيى الصوفي نا محمد بن راشد الحبال نا عمر بن صخر السلمي عن عمرو بن شمر عن جابر عن أبي جعفر قال كان أبي علي بن الحسين يصلي في اليوم والليلة ألف ركعة. إسناده ساقط ضعيف جداً أبو العباس هو ابن عقدة متهم بالكذب وعمرو بن شمر مثله وجابر هو الجعفي متروك أيضاً

وأخرجه ابن عساكر في تاريخ دمشق (ج41/ص378) أخبرنا أبو عبد الله الحسين بن أحمد بن علي البيهقي وأبو القاسم زاهر بن طاهر قالا أنا أحمد بن منصور بن خلف أنا والدي أبو القاسم منصور بن خلف أنا علي بن أحمد بن عبد الرحمن الفهري بالبصرة نا أحمد بن الحسن بن محمد الفقير أنا محمد بن عبد العزيز نا مصعب بن عبد الله - هو الزبيري - قال سمعت مالك بن أنس يقول ولقد بلغني أنه كان يصلي في كل يوم وليلة ألف ركعة إلى أن مات. إسناده هالك ضعيف جداً من ثم هو منقطع 
- أحمد بن الحسن بن محمد الفقير لم أعرفه
- محمد بن عبد العزيز هو محمد بن عبد العزيز بن المبارك الدينوري (انظر مسند مالك للجوهري ص286-287) أسرد له ابن عدي عدة أحاديث ثم قال عنها باطلة بهذه الأسانيد من ثم قال وللدينوري غير هذا من الأحاديث التي أنكرت عليه (الكامل لابن عدي ج7/ص548) وقال الذهبي وهو منكر الحديث ضعيف وكان ليس بثقة يأتي ببلايا (ميزان الاعتدال للذهبي ج3/ص629)

قلت صح عن علي بن عبد الله بن عباس أنه كل يصلي كل يوم ألف ركعة (انظر تخريجه في هذه المقالة)

هذا والله تعالى أعلم

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق