خشوع عاصم بن بهدلة في الصلاة وهو صاحب القراءة التي نقرأ بها القرآن الآن

كان عاصم بن بهدلة يصلى في المسجد كأنه خشبة منصوبة. يعني من الخشوع

حكم الأثر: صحيح
أخرجه ابن شاهين في تاريخ أسماء الثقات (ص150) نا نصر بن القاسم الفرائضي انا إسحاق بن أبي إسرائيل قال نا حماد بن زيد قال ربما أتيت عاصم بن بهدلة وهو في المسجد يصلي كأنه خشبة منصوبة. إسناده صحيح

وقد روي بنحوه عن الصحابي عبد الله بن الزبير (انظر تخرجه هنا)

وروي أيضًا بنحوه عن عنبس بن عقبة (انظر تخرجه هنا)

هذا والله تعالى أعلم

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق