مدى صحة أن سعيد بن زيد إذا فاتته الصلاة في الجماعة أخذ بلحيته وبكى

قال محمد بن المبارك رحمه الله: رأيت سعيد بن زيد إذا فاتته الصلاة في الجماعة أخذ بلحيته وبكى.

غلط هذا ليس سعيد بن زيد بل هو سعيد بن عبد العزيز التنوخي وكان إمام أهل الشام يعني دمشق ومفتيهم

حكم الأثر: حسن صحيح

أخرجه أبو نعيم الأصبهاني في حلية الأولياء ط السعادة (ج6/ص125) حدثنا عبد الله بن محمد بن جعفر، ثنا أبو بكر بن أبي عاصم، ثنا محمد بن مصفى، ثنا محمد بن المبارك الصوري، قال: رأيت سعيد بن عبد العزيز إذا فاتته الصلاة يعني في الجماعة أخذ بلحيته وبكى.

- عبد الله بن محمد بن جعفر هو أبو محمد عبد الله بن محمد بن جعفر بن حيان المعروف بأبي الشيخ الأصبهاني ثقة مشهور صاحب تصانيف
- أبو بكر بن أبي عاصم هو أحمد بن عمرو بن أبي عاصم الضحاك بن مخلد الشيباني ثقة صاحب تصانيف
- محمد بن مصفى هو أبو عبد الله محمد بن مصفى بن بهلول الحمصي صدوق وقد صرح بالتحديث
- محمد بن المبارك الصوري هو أبو عبد الله محمد بن المبارك بن يعلى القرشي ثقة

وأخرجه ابن عساكر في تاريخ دمشق ط الفكر (ج21/ص203) قرأت على أبي محمد السلمي عن عبد العزيز بن أحمد أنا تمام بن محمد الرازي نا أحمد بن سليمان نا أبو بكر الصوري نا ابن مصفى نا الوليد بن مسلم قال: رأيت سعيد بن عبد العزيز شيخا كبيراً إذا فاتته الصلاة في جماعة أخذ بلحيته وقعد يبكي.

إسناده غريب

- أبو محمد السلمي هو عبد الكريم بن حمزة بن الخضر بن العباس الحداد قال ابن عساكر وكان سهلاً في الرواية قرأت عليه كثيراً من مسموعاته وإجازته وكان ثقة مستوراً (انظر تاريخ دمشق لابن عساكر ج36/ص435)
- عبد العزيز بن أحمد هو أبو محمد الكتاني الدمشقي ثقة مشهور
- تمام بن محمد الرازي هو أبو القاسم  تمام بن محمد بن عبد الله بن جعفر بن عبد الله بن الجنيد البجلي الدمشقي الحافظ الثقة
- أحمد بن سليمان هو أبو الحسن أحمد بن سليمان بن أيوب بن داود ابن عبد الله بن حذلم الأسدي القاضي ثقة
- أبو بكر الصوري هو محمد بن إبراهيم ترجمه ابن عساكر ولم يذكر فيه جرحاً ولا تعديلاً (تاريخ دمشق لابن عساكر ط الفكر ج51/ص262-263)

قلت وصح عن الحارث بن عبد الله بن أبي ربيعة أنه فاتته الركعتان قبل الفجر فأعتق رقبة (انظر تخريجه في هذه المقالة بالتفصيل)

هذا والله أعلم

الموضوع التالي الموضوع السابق
لا تعليقات
إضافة تعليق
رابط التعليق