مدى صحة أتى أنس بن مالك امرأة من نسائه فأدخلها على عائشة

أتى أنس بن مالك امرأة من نسائه فأدخلها على عائشة وعليها ثياب ليس كثيابهم اليوم، فقالت عائشة: هذه ثياب تبغضها سورة النور.

حكم الأثر: حسن غريب لا بأس به

أخرجه ابن الأعرابي في معجمه (ج1/ص231) نا الدقيقي، نا أبو علي الحنفي، نا سعيد بن عبد الرحمن، نا محمد بن سيرين، أتى أنس بن مالك فذكره. إسناده حسن غريب لا بأس به

- الدقيقي هو أبو جعفر محمد بن عبد الملك بن مروان الواسطي
- أبو علي الحنفي هو عبيد الله بن عبد المجيد 

قال أبو حاتم الرازي صالح ليس به بأس (الجرح والتعديل لابن أبي حاتم ج5/ص324) 

وقال ابن أبي حاتم الرازي (ج5/ص324) أنا يعقوب بن اسحاق الهروي فيما كتب إلي قال نا عثمان بن سعيد - هو الدارمي - قال قلت ليحيى بن معين: عبيد الله ابن عبد المجيد الحنفي أخو أبي بكر الحنفي ما حاله قال: ليس به بأس

وقال أبو يحيى زكريا بن أحمد البلخي عن عثمان بن سعيد الدارمي عن يحيى بن معين ليس به بأس (تاريخ ابن معين رواية الدارمي ص178)

وقال العقيلي في الضعفاء الكبير (ج3/ص123) حدثنا أحمد بن محمود قال: حدثنا عثمان بن سعيد - هو الدارمي - قال: قلت ليحيى: عبيد الله بن عبد المجيد الحنفي أخو أبي بكر ما حاله؟ قال: ليس بشيء

قلتُ وهذا تناقض والصواب عندي "ليس به بأس" فقد رواه اثنان عن الدارمي هكذا وأما "ليس بشيء" فلعله تصحيف من رسمه

وقال الدارقطني يعتمد عليه - يعني يوثقه - (سؤالات البرقاني للدارقطني ت القشقري ص47) وقال ابن سعد ثقة (الطبقات الكبرى ط العلمية ج7/ص219) وقال ابن ابن عبد البر ليس به بأس عندهم (الاستغناء في معرفة المشهورين من حملة العلم بالكنى لابن عبد البر ج2/ص798)

- سعيد بن عبد الرحمن هو أخو أبي حرة الرقاشي ثقة

هذا والله أعلم

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق