الأحاديث التي روتها العالية بنت أيفع وتابعها آخرون

1) حديث العالية عن عائشة إن في حبة العنب مثاقيل ذرة كثير

1- العالية عن عائشة ورواه أربعة غير العالية كما سيأتي مع مرسل مالك

أخرجه الحسين بن حرب المروزي (ص165) أخبرنا محمد بن أبي عدي، قال: حدثنا شعبة، عن أبي إسحاق، قال: دخلت امرأتي وأم ولد زيد بن أرقم وامرأة أخرى على عائشة، فجاء سائل فسأل فأعطته حبة وقالت: إن فيها مثاقيل ذرة خير كثير.

وتابع شعبة بن الحجاج أبو الأحوص أخرجه عبد الله بن أحمد بن حنبل في الزهد (ص173) ومن طريقه ابن الجوزي في البر والصلة (ص214) حدثني أبو بكر، حدثنا الأحوص [وعند ابن الجوزي: أبو الأحوص]، عن أبي إسحاق، عن أبي العالية قال: كنت عند عائشة وعندها نسوة فأتاها سائل فأمرت له بحبة من عنب، فتعجبن النسوة فقالت: إن فيها ذرا كثيرا. أبي العالية تصحيف والصواب العالية فقد وفي تخريج أحاديث الكشاف (ج1/ص224) رواه عبد الله بن أحمد بن حنبل في كتاب الآنية فقال حدثنا أبو بكر ابن أبي شيبة ثنا أبو الأحوص عن أبي إسحاق عن العالية قالت كنت عند عائشة... الحديث

وتابع أبا إسحاق ابنه يونس أخرجه حميد بن زنجويه في الأموال (ج2/ص769) ثنا محمد بن يوسف، ثنا يونس بن أبي إسحاق، حدثتني أمي، أنها دخلت على عائشة وقد أهدي لها سلة من عنب، فجاء سائل فأمرت له بحبة من عنب، ونسوة في البيت، فنظر بعضهن إلى بعض، ففطنت لهن، فقالت: هذا أثقل من مثاقيل ذر كثير.

2- طفيلة عن عائشة لم أجد من وثقها

أخرجه حميد بن زنجويه في الأموال (ج2/ص769) ثنا أبو نعيم، ثنا الوليد بن جميع (صدوق) حدثتني مولاة لنا يقال لها طفيلة، قالت: جاءت مسكينة إلى عائشة فاستطعمتها، وبين يديها عنب من عنب الطائف، فناولتها حبة فأطعمتها، فنظرت إليها، فقالت: ما لك تنظرين إلي؟ الحبة فيها مثاقيل ذر كثير. قال ابن سعد في الطبقات الكبرى ط العلمية (ج8/ص356) مولاة الوليد بن عبد الله بن جميع روت عن عائشة رضي الله عنها وروى عنها الوليد بن عبد الله بن جميع

3- زينب بنت نصر عن عائشة لم أجد من وثقها

أخرجه أبو عبيد الهروي في الأموال (ص440) حدثني الحسين بن عازب، عن جده شبيب بن غرقدة (ثقة)، عن زينب ابنة نصر، قالت: دخلت على عائشة في نسوة من أهل الكوفة، فدخل عليها سائل، ونحن عندها، وعندها عنب، فتناولت حبات، فناولتها السائل، قالت: فضحك بعضنا إلى بعض فقالت أكوفيات أنتن؟ فقلنا: نعم، فقالت إن فيما ترين مثاقيل ذر كثير.

4- ظبية بنت المعلل لم أجد من وثقها

أخرجه ابن سعد في الطبقات الكبرى ط العلمية (ج8/ص355) أخبرنا يزيد بن هارون. حدثنا فضيل بن مرزوق (صدوق) عن ظبية بنت المعلل قالت: دخلت على عائشة فجاء سائل فأعطته حبة من عنب ثم نظرت إلينا فقالت: إني أراكن تعجبن من هذا إن في هذا مثاقيل ذر كثيرة.

5- مالك بن أنس عن عائشة مرسلًا

قال مالك في الموطأ رواية أبو مصعب الزهري (ج2/ص176) أنه بلغه أن مسكينًا استطعم عائشة أم المؤمنين وبين يديها عنب، فقالت لإنسان: خذ حبة، فأعطه إياها، فجعل ينظر إليها ويعجب، فقالت كم ترى في هذه الحبة من مثقال ذرة؟. 

وإن كان الرواة عن عائشة مجاهيل فقد تعددت المخارج ورواه مالك مرسلًا ومراسيله قوية فهذا إن دل دل أن العالية بن أيفع في نفسها صدوقة فإن لم نقل حديثها حسن فعلى الأقل يصلح للشواهد أو في المتابعات

2) حديث العالية أنها رأت على عائشة خمارًا جيشانيًا

1- العالية عن عائشة

أخرجه ابن سعد في الطبقات الكبرى ط العلمية (ج8/ص354) أخبرنا يحيى بن عباد. حدثنا يونس بن أبي إسحاق عن أمه العالية بنت أيفع بن شراحيل أنها حجت مع أم محبة فدخلتا على عائشة رضي الله عنها أم المؤمنين فسلمتا عليها وسألتاها وسمعتا منها. قالت: ورأيت على عائشة درعا موردًا وخمارًا جيشانيًًا فلما أردن الخروج قالت لهن: حرام على امرأة منكن أن تصغي لزوجها.

2- أم حميد الأصم عن عائشة

أخرجه ابن سعد في الطبقات الكبرى ط العلمية (ج8/ص58) أخبرنا الفضيل بن دكين، حدثنا حميد بن عبد الله الأصم عن أمه قالت: رأيت على عائشة خمارًا أسود جيشانيًا.

وأخرجه البلاذري في أنساب الأشراف (ج1/ص414) حدثنا أبو مسعود الكوفي، عن علي بن هاشم، عن حميد بن عبد الله الملأى، عن أمه قالت: رأيت على عائشة خمارين، حبشانيًا وغرابيًا أسود. والملأى خطأ أو تصحيف والصواب الملائي ويقصد بالملائي أنه كان يبيع الْمُلَاءِ وهو نوع من الثياب (انظر الجرح والتعديل لابن أبي حاتم ج3/ص224) وحبشانيًا تصحيف وصوابه جيشانيًا

3- أم نهار عن عائشة

أخرجه ابن سعد في الطبقات الكبرى ط العلمية (ج8/ص58) أخبرنا مسلم بن إبراهيم، حدثتنا أم نهار قالت: حدثتنا أمينة قالت: رأيت على عائشة ملحفة مورسة وخمارا جيشانيًا إلى السواد ما هو. أمينة وآمنة وأمية وضبطها الخطيب بالنون وهي آمنة بنت عبد الله وهي التي يُقال لها القيسية عمة أم نهار بنت دفاع

2) حديث العالية عن عائشة في حف الوجه

قلت له شاهد لم أجد من وقف عليه رواه أبو حنيفة عن زيادة بن علاقة عن عمرو بن ميمون عن عائشة (انظر تخريجه هنا بالتفصيل)

هذا والله تعالى أعلم

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق