الصحابة والتابعون والأئمة في الاحتباء يوم الجمعة والإمام يخطب

قد روي عن النبي صلى الله عليه وسلم النهي عن الاحتباء وهو ضعيف (انظر تخريجه في هذه المقالة)

أما أقوال الصحابة

1) عبد الله بن عمر بن الخطاب 

حكم الأثر: صحيح وله عنه طريقان
1- نافع عن ابن عمر
أخرجه ابن أبي شيبة في المصنف بتحقيق كمال (ج1/ص454) حدثنا أبو أسامة، قال: حدثنا عبيد الله، عن نافع، قال: كان ابن عمر، يحتبي يوم الجمعة والإمام يخطب. وهذا إسناده صحيح وعبيد الله هو ابن عمر العدوي وأخرجه الطحاوي في شرح مشكل الآثار (ج7/ص343) والبيهقي في السنن الكبرى (ج3/ص333) من طريق ابن وهب وأيوب بن سويد كلاهما من طريق يونس بن يزيد، عن نافع: أن ابن عمر كان يحتبي يوم الجمعة، والإمام يخطب، وربما نعس حتى يضرب بجبهته حبوته. إسناده صحيح ويونس هو يونس بن يزيد الْأَيْلِيُّ وأخرجه أحمد بن حذلم في جزء من حديث الأوزاعي (ص7) حدثنا يزيد، قال: حدثنا هشام بن إسماعيل، قال: حدثنا ابن سماعة، عن الأوزاعي، قال: حدثني العلاء بن الحارث، قال: حدثني نافع مولى عبد الله بن عمر، أن عبد الله بن عمر: كان يحتبي والإمام يخطب يوم الجمعة. إسناده صحيح يزيد هو يزيد بن محمد بن عبد الصمد الدمشقي وهشام بن إسماعيل هو أبو عبد الملك الدمشقي وابن سماعة هو إسماعيل بن عبد الله بن سماعة وأخرجه ابن المنذر في الأوسط (ج4/ص83) وابن أبي شيبة في المصنف ت كمال (ج1/ص453) كلاهما إسماعيل بن عياش وأبو خالد الأحمر من طريق محمد بن عجلان، عن نافع، قال: كثيرًا ما كان ابن عمر يحتبي يوم الجمعة، والإمام يخطب. صحيح وهذا إسناد حسن وأخرجه ابن أبي شيبة في المصنف ت كمال (ج1/ص454) حدثنا يزيد بن هارون، قال: حدثنا سعيد بن أبي عروبة، عن سعيد بن أبي حرة، عن نافع، قال: كان ابن عمر، يحتبي يوم الجمعة والإمام يخطب، فإن طال، وضع رأسه في حجري. وأخرجه ابن أبي شيبة في المصنف ت كمال (ج1/ص453) حدثنا وكيع، عن العمري، عن نافع، عن ابن عمر، أنه كان يحتبي والإمام يخطب. صحيح وهذا إسناد ضعيف من أجل العمري وأخرجه الشافعي في كتابه الأم (ج1/ص235) ومن طريقه البيهقي في كتابه معرفة السنن والآثار (ج3/ص333) أخبرني من لا أتهم عن نافع عن ابن عمر أنه كان يحتبي والإمام يخطب يوم الجمعة. صحيح وأخرجه مالك بن أنس في الموطأ رواية أبي مصعب عنه (ج1/ص168) أنه بلغه، أن عبد الله بن عمر كان يحتبي يوم الجمعة، والإمام يخطب.

2- إبراهيم بن أبي عبلة عن ابن عمر
أخرجه الطبراني في مسند الشاميين (ج1/ص35) حدثنا عمرو بن أبي الطاهر بن السرح، ثنا جعفر بن مسافر، ثنا يحيى بن حسان، ثنا الوليد بن رباح الذماري، عن إبراهيم بن أبي عبلة، قال: رأيت ابن عمر يحتبي يوم الجمعة، والإمام يخطب فيخفق الخفقات وهو محتب. صحيح وهذا إسناد حسن

2) صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم

أخرجه أبو داود السجستاني في السنن ت الأرنؤوط (ج2/ص328) والطحاوي في شرح مشكل الآثار (ج7/ص344) كلاهما من طريق خالد بن حيان الرقي، حدثنا سليمان ابن عبد الله بن الزبرقان، عن يعلى بن شداد بن أوس، قال: شهدت مع معاوية بيت المقدس، فجمع بنا فنظرت فإذا جل من في المسجد أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، فرأيتهم محتبين والإمام يخطب. 

- سليمان بن عبد الله بن الزبرقان ذكره العلماء ولم يذكروا فيه جرحًا ولا تعديلًا وقال أبو داود: كان ابن عمر يحتبي والإمام يخطب وأنس بن مالك وشريح وصعصعة بن صوحان وسعيد بن المسيب وإبراهيم النخعي ومكحول وإسماعيل بن محمد بن سعد، ونعيم بن سلامة قال: لا بأس بها ولم يبلغني أن أحدًا كرهها إلا عبادة بن نسي.

التابعين

1) سعيد بن المسيب

حكم الأثر: صحيح
أخرجه عبد الرزاق في المصنف ط التأصيل (ج3/ص184) وابن أبي شيبة في المصنف ت كمال (ج1/ص453) كلاهما من طريق معمر، عن الزهري، قال: رأيت ابن المسيب يحتبي يوم الجمعة إلى جنب المقصورة، والإمام يخطب. إسناده صحيح

2) شريح بن الحارث القاضي

حكم الأثر: صحيح
أخرجه عبد الرزاق في المصنف ط التأصيل (ج3/ص184) ووكيع الضبي في أخبار القضاة (ج2/ص250) كلاهما من طريق سفيان الثوري، عن توبة [زاد: وكيع: العنبري]، عن الشعبي، عن شريح، أنه كان يحتبي يوم الجمعة. إسناده صحيح

3) الحسن البصري

حكم الأثر: صحيح
1- هشام بن حسان
أخرجه عبد الرزاق في المصنف ط التأصيل (ج3/ص184) عن هشام بن حسان، أنه رأى الحسن يحتبي يوم الجمعة، والإمام يخطب.
2- أشعث بن عبد الملك الحمراني
أخرجه ابن أبي شيبة في المصنف ت كمال (ج1/ص453) حدثنا محمد بن أبي عدي، عن أشعث، قال: رأيت الحسن، يحتبي والإمام يخطب يوم الجمعة.
3- سالم بن عبد الله الخيَّاط
أخرجه ابن أبي شيبة في المصنف ت كمال (ج1/ص453) حدثنا الضحاك بن مخلد، عن سالم الخياط، قال: رأيت فذكره. صحيح وسالم وثقه أحمد والثوري وضعفه الآخرون وهنا هو متابع

4) عطاء بن أبي رباح

حكم الأثر: صحيح
1- عبد الملك ابن جريج
أخرجه عبد الرزاق في المصنف ط التأصيل (ج3/ص184) عن ابن جريج، قال: رأيت عطاء يحتبي، والإمام يخطب يوم الجمعة. إسناده صحيح
2- فطر بن خليفة المخزومي
أخرجه ابن أبي شيبة في المصنف ت كمال (ج1/ص453) حدثنا وكيع، عن فطر، قال: رأيت عطاء، محتبيا يوم الجمعة. إسناده صحيح
3- سالم بن عبد الله الخيَّاط
أخرجه ابن أبي شيبة في المصنف ت كمال (ج1/ص453) حدثنا الضحاك بن مخلد، عن سالم الخياط، قال: رأيت فذكره. صحيح

4)،5) القاسم بن محمد بن أبي بكر الصديق وسالم بن عبد الله بن عمر بن الخطاب العدوي

حكم الأثر: صحيح
أخرجه ابن أبي شيبة في المصنف ت كمال (ج1/ص453) حدثنا أبو أسامة، عن عبيد الله بن عمر، قال: رأيت سالما، والقاسم، يحتبيان يوم الجمعة والإمام يخطب.

6)، 7)، 8)، 9) محمد بن سيرين وعكرمة بن خالد المخزومي، وعمرو بن دينار وأبو الزبير

حكم الأثر: صحيح
أخرجه ابن أبي شيبة في المصنف ت كمال (ج1/ص453) حدثنا الضحاك بن مخلد، عن سالم الخياط، قال: رأيت الحسن، ومحمدًا، وعكرمة بن خالد المخزومي، وعمرو بن دينار، وأبا الزبير، وعطاء، يحتبون يوم الجمعة والإمام يخطب.

10) مكحول

حكم الأثر: صحيح
أخرجه أحمد بن حذلم في جزء من حديث الأوزاعي (ص7) حدثنا يزيد، قال: حدثنا هشام بن إسماعيل، قال: حدثنا ابن سماعة، عن الأوزاعي، قال: حدثني العلاء بن الحارث، قال: حدثني نافع مولى عبد الله بن عمر، أن عبد الله بن عمر: كان يحتبي والإمام يخطب يوم الجمعة، وكان مكحول يفعل ذلك. إسناده صحيح يزيد هو ابن محمد بن عبد الصمد الدمشقي وهشام بن إسماعيل هو أبو عبد الملك الدمشقي وابن سماعة هو إسماعيل بن عبد الله بن سماعة

وقد جاء بالكراهة عن الحسن وعطاء بن أبي رباح ومكحول ولا يصح بل هو شاذ

أخرجه ابن أبي شيبة في المصنف ت كمال (ج1/ص453) حدثنا محمد بن مصعب، عن الأوزاعي، عن مكحول، وعطاء، والحسن، أنهم كانوا يكرهون أن يحتبوا والإمام يخطب يوم الجمعة. محمد بن مصعب وهو القرقساني فيه كلام وهذا غير صحيح فقد رأى الحسن ثلاثة وهو محتبي ونفس الأمر بالنسبة إلى عطاء بن أبي رباح وصح عن مكحول ذلك أيضًا ولهذا فهذا القول شاذ

الأئمة أصحاب المذاهب

11) مالك بن أنس

وقَالَ مَالِكُ: لَا بَأْسَ بِالِاحْتِبَاءِ يَوْمَ الْجُمُعَةِ وَالْإِمَامُ يَخْطُبُ (كتاب المدونة لمالك ج1/ص230)

12) الشافعي

وقال الشافعي أخبرني من لا أتهم عن نافع عن ابن عمر أنه كان يحتبي والإمام يخطب يوم الجمعة قال الشافعي: والجلوس والإمام على المنبر يوم الجمعة كالجلوس في جميع الحالات إلا أن يضيق الرجل على من قاربه فأكره ذلك (الأم للشافعي ج1/ص235) قلت وصح عن ابن عمر من طريقين تقدم تخريجه

13) أحمد بن حنبل

قال الكوسج: الرجل يحتبي يوم الجمعة والإمام يخطب؟ قال - يعني الإمام أحمد بن حنبل -: أرجو أن لا يكون به بأس (انظر كتاب مسائل الإمام أحمد وإسحاق بن راهويه للكوسج ج2/ص874)

14) إسحاق بن راهويه

وقال إسحاق: كما قال - يقصد كما قال أحمد بن حنبل - (انظر كتاب مسائل الإمام أحمد وإسحاق بن راهويه  للكوسج ج2/ص874)

هذا والله أعلم

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق