مدى صحة قال ابن المبارك من أعظم المصائب للرجل أن يعلم من نفسه تقصيرا ثم لا يبالي ولا يحزن عليه

قال الإمام عبد الله بن المبارك رحمه الله : من أعظم المصائب للرجل أن يعلم من نفسه تقصيرا، ثم لا يبالي، ولا يحزن عليه.

حكم الأثر: جيد
أخرجه البيهقي في كتابه شعب الإيمان (ج2/ص271) أخبرنا أبو عبد الله الحافظ، أخبرني محمد بن عمر، حدثنا محمد بن المنذر، حدثنا موسى بن عمر قال: سمعت الحسين يقول: قال ابن المبارك: من أعظم المصائب للرجل أن يعلم من نفسه تقصيرا، ثم لا يبالي، ولا يحزن عليه.
- محمد بن عمر هو أبو نصر محمد بن أحمد بن عمر الخفاف قال الحاكم عنه الشيخ الصالح
- محمد بن المنذر هو أبو عبد الرحمن الحافظ المعروف بالشكر الحافظ ثقة
- موسى بن عمر قلت لعله هو أبو عمران موسى بن عمر بن علي بن عمران الجرجاني القاضي لم أجد فيه جرحًا ولا تعديلًا قال حمزة السهمي روى عنه جعفر بن أحمد بن عبد الكريم ومحمد بن يزداذ وكميل بن جعفر ومحمد بن أحمد بن زهير (تاريخ جرجان للسهمي ص465) وهو شيخ العقيلي أيضًا كما في الضعفاء الكبير (ج 2/ص290) ويسميه موسى بن عمران الجرجاني وهو شيخ أبو علي الطوسي أيضًا الذي له كتاب مستخرج الطوسي على جامع الترمذي
- الحسين هو الحسين بن الحسن بن حرب المروزي أبو عبد الله قال أبو حاتم صدوق (الجرح والتعديل لابن أبي حاتم ج3/ص49) وقال مسلمة بن قاسم الأندلسي ثقة (تهذيب التهذيب لابن حجر) وهو راوي كتاب الزهد لابن المبارك

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق