مدى صحة قال مسروق كنت إذا رأيت ابن عباس قلت أجمل الناس، فاذا تكلم قلت أفصح الناس، فاذا حدث قلت أعلم الناس

قل مسروق بن الأجدع: كنت إذا رأيت ابن عباس قلت أجمل الناس، فاذا تكلم قلت أفصح الناس، فاذا حدث قلت أعلم الناس.

رواه خلف بن هشام البزار عن شريك عن الأعمش عن أبي الضحى عن مسروق عن ابن عباس

وخالفه اثنان يحيى بن آدم وأسود بن عامر كلاهما عن شريك عن الأعمش مرسلاً عن ابن عباس. ليس فيه مسروق ولا أبو الضحى

حكم الأثر: لا يصح

أخرجه أبو عروبة الحراني في المنتقى من الطبقات ط البشائر (ص70) من طريق أحمد بن سليمان الرهاوي والطبري في تهذيب الآثار مسند ابن عباس ت شاكر (ج1/ص179) من طريق أبي كريب محمد بن العلاء الهمداني الكوفي كلاهما عن يحيى بن آدم، عن شريك، عن الأعمش، قال: كان ابن عباس إذا رأيته قلت: أجمل الناس، فإذا تكلم قلت: أفصح الناس، فإذا حدث قلت: أعلم الناس.

الأعمش لم يدرك ابن عباس، وشريك بن عبد الله القاضي النخعي ضعيف الحفظ

أحمد بن حنبل في الزهد ط الرسالة (ج2/ص960) قثنا أسود بن عامر قثنا شريك، عن الأعمش قال: كنت إذا رأيت ابن عباس، قلت: أجمل الناس، وإذا تكلم، قلت: أفصح الناس، وإذا أفتى، قلت: أقضي الناس، وإذا ذكر أهل فارس، قلت: أعلم الناس. نحو ذا قال شريك

البلاذري في أنساب الأشراف ط الفكر (ج4/ص43) حدثنا خلف بن هشام البزار، حدثنا شريك بن عبد الله عن الأعمش عن أبي الضحى عن مسروق أنه قال: كنت إذا رأيت ابن عباس قلت أجمل الناس، فاذا تكلم قلت أفصح الناس، فاذا حدث قلت أعلم الناس.

وقال ابن حجر وفي أمالي ‌الصولي، من طريق شريك، عن الأعمش، عن أبي الضحى، عن مسروق: كنت إذا رأيت ابن عباس قلت: أجمل الناس، فإذا نطق قلت: أفصح النّاس، فإذا تحدث قلت: أعلم الناس.

فلا أدري الصولي من طريق من رواه عن شريك

هذا والله أعلم

الموضوع التالي الموضوع السابق
لا تعليقات
إضافة تعليق
رابط التعليق