مدى صحة قال مسعر بن كدام رحم الله أبا حنيفة إن كان لفقيهاً عالماً

قال مسعر بن كدام الكوفي: رحم الله أبا حنيفة إن كان لفقيهاً عالماً.

أخرجه أبو العباس أحمد بن محمد بن عبد الله بن محمد بن أحمد بن يحيى بن الحارث السعدي المعروف بابن أبي العوام في فضائل أبي حنيفة وأخباره ومناقبه ط المكتبة الإمدادية (ص80-81 وص148) حدثني أبي قال: حدثني أبي قال: حدثني محمد بن أحمد بن حماد [وفي 148: سمعت أبا بشر الدولابي] قال: سمعت إبراهيم بن سعيد الجوهري يقول: سمعت عبيد الله بن موسى يقول: سمعت مسعر بن كدام يقول: فذكره.

أبو العباس أحمد بن محمد بن عبد الله بن محمد بن أحمد بن يحيى بن الحارث السعدي المعروف بابن أبي العوام المصري المولود 349 هجري قال القضاعي قاضي القضاة وقال عبد القادر القرشي الحنفي المولود 696 هجري: في ترجمة أبي العباس بن أبي العوام بيت علماء فضلاء وذكره ابن حجر في الإصر مطولاً (الجواهر المضية في طبقات الحنفية ت الحلو ج1/ص282، ورفع الإصر عن قضاة مصر لابن حجر ط الخانجي ص71-75، ومسند الشهاب القضاعي ط الرسالة ج1/ص143)

قلت ورأيت بعض الأشياء قد توبع عليها أبو العباس تابعه فيها عبد الغني بن سعيد الحافظ عن أبيه محمد بن أبي العوام (انظر تاريخ ابن عساكر ط الفكر ج28/ص28)

- أبي هو أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن محمد بن أحمد بن يحيى بن الحارث السعدي المعروف بابن أبي العوام مجهول الأحوال والسيرة وجهدت على أن أقف له على ترجمة فلم أجد

- أبي هو أبو القاسم عبد الله بن محمد بن أحمد بن يحيى بن الحارث السعدي المعروف بابن أبي العوام المؤلف صاحب فضائل أبي حنيفة


وقد توبع إبراهيم بن سعيد الجوهري

أخرجه ابن عبد البر في الانتقاء ط العلمية (ص125) حدثنا حكم بن منذر رحمه الله، قال نا أبو يعقوب يوسف بن أحمد، نا أبو محمد عبد الرحمن بن عبد الله المقرئ، قال نا محمد بن إسحاق سبويه، قال نا عبيد الله بن موسى، قال سمعت مسعر بن كدام يقول: رحم الله أبا حنيفة إن كان لفقيهاً عالماً.

- حكم بن منذر هو أبو العاصي حكم بن منذر بن سعيد ترحم عليه ابن عبد البر كما في الإسناد وقال أبو أحمد جعفر بن عبد الله التجيبي كان حكم بن منذر من أهل المعرفة والذكاء متقد الذهن طود علم في الأدب لا يجاري (انظر الانتقاء في فضائل الثلاثة الأئمة الفقهاء ط العلمية ص123-124-137-168 والصلة في تاريخ أئمة الأندلس لابن بشكوال ص146)

- أبو يعقوب يوسف بن أحمد هو يوسف بن أحمد بن يوسف بن الدخيل الصيدلاني المكي أحد رواة كتاب الضعفاء الكبير للعقيلي

- أبو محمد عبد الرحمن بن عبد الله المقرئ قلت بعضهم لم يعرفوه قلت وسأسرد الأدلة على من هو بعد أن أسرد نسبه وتوثيقه فأقول هو أبو محمد عبد الرحمن بن عبد الله بن محمد بن عبد الله بن يزيد المقرئ المكي قال الخليلي ثقة ممن يحتج بحديثه وقال مسلمة بن قاسم الأندلسي مكي ثقة وكان ممن يرحل إليه من جميع الأمصار لعلو درجته وكان يروي عن جده عن ابن عيينة ولم يكن كثير الحديث كغيره من الشيوخ وكان مؤد لما روى كتبت عنه.

قلت والدليل أن هذا راوينا قال الواحدي أخبرنا أبو سعيد عبد الرحمن بن الحسن بن علي التاجر، أنا أبو يعقوب يوسف بن أحمد الصيدلاني بمكة، نا ‌عبد ‌الرحمن ‌بن ‌عبد ‌الله ‌المقرئ، نا عبد الله بن أبي المودة. وقال أيضاً أخبرنا أبو سعيد عبد الرحمن بن الحسن التاجر، أخبرنا أبو يعقوب يوسف بن أحمد بن يوسف، حدثنا عبد الرحمن بن عبد الله المقري، حدثنا أحمد بن يحيى الصوفي. انتهى وقال ابن الطحان حدثنا قاسم بن علي الطبري، حدثنا عبد الرحمن بن عبد الله المقرئ بمكة، حدثنا أحمد بن يحيى الصوفي، حدثنا يعلي بن عبيد. انتهى وقال ابن القيسراني حدثنا أبو القاسم قاسم ابن أحمد الأصبهاني بثغرآمد، قال: حدثنا أبو بكر محمد بن أحمد بن حشيش قال: حدثنا أبو محمد عبد الرحمن بن محمد بن عبد الله المقرىء بمكة، قال: حدثنا أحمد بن يحيى الصوفي، قال: حدثنا جعفر بن عون. انتهى وقال أبو نعيم الأصبهاني حدثنا محمد ابن أحمد -هو محمد بن أحمد بن محمد بن جشنس أبو بكر المعدل- ثنا ‌عبد ‌الرحمن ‌بن ‌عبد ‌الله بن محمد المقرى ثنا أحمد بن يحيى الصوفي الكوفي. وقال أيضاً حدثنا محمد بن أحمد بن محمد ثنا ‌عبد ‌الرحمن ‌بن ‌عبد ‌الله ‌القرشي ثنا أحمد ابن يحيى الصوفي. وقال أيضاً حدثنا أبو عبد الله محمد بن سلمة العامري الفقيه ثنا ‌عبد ‌الرحمن ‌بن ‌عبد ‌الله محمد بن المقرى -لم يعرفه الألباني في السلسلة الضعيفة- ثنا علي بن حرب. وقال ابن عساكر في حديث تابعه عبد الرحمن بن عبد الله بن يزيد عن علي بن حرب (الإرشاد للخليلي ط الرشد ج1/ص383، والثقات لابن قطلوبغا ط النعمان ج6/ص269-270، والتفسير الوسيط للواحدي ط العلمية ج3/ص471 ج1/ص479، وتاريخ علماء أهل مصر لابن الطحان ط العاصمة ص104، والسماع لابن القيسراني ط الأوقاف ص40، وحلية الأولياء لأبي نعيم ط السعادة ج2/ص23 وص42 وج8/ص215، وتاريخ مولد العلماء ووفياتهم للربعي ط العاصمة ج2/ص532 وتاريخ دمشق لابن عساكر ط الفكر ج72/ص221)

- محمد بن إسحاق سبويه ويقال شبويه السجستاني السجزي المروزي نزيل مكة قال ابن عدي ضعيف يقلب الأحاديث ويسرقها قلتُ لكن قال ابن أبي حاتم الرازي سمعت منه وكان صدوقاً من العباد. قلت يخطأ ويتفرد هذا لا شك فيه فقد تتبعت حديثه لكن أيضاً يُتابع من جهة أخرى في مجموعة من أحاديثه فكأنه كما قال ابن أبي حاتم صدوق إلا أن العبّاد كما هو معروف يشبّه لهم فيخطئون ويقلبون الأسانيد لضعف حفظهم ولهذا أمثال في رواة الحديث فالله أعلم به (الكامل لابن عدي ط العلمية ج7/ص538 والجرح والتعديل لابن أبي حاتم ط المعارف ج7/ص196)

هذا والله أعلم

الموضوع التالي الموضوع السابق
لا تعليقات
إضافة تعليق
رابط التعليق