مدى صجة قال عمرو بن العاص إذا كثر الأخلاء كثر الغرماء أي الحقوق

قال الصحابي عمرو بن العاص رضي الله عنه: إذا إِذَا كَثُرَ الأَخِلاءُ كَثُرَ الْغُرَمَاءُ قيل لموسى بن علي بن رباح وما الغرماء؟ قال الحقوقُ.

يعني لا تكثر من الأصدقاء فيكثر عليك حقوقهم كأن تزور فلان وفلان ولا تزور الثالث لضيق وقتك فيغضب منك وربما يعاديك ولذلك فإذا كان لديك عدد قليل استطعت أن تقوم بواجباتك اتجاههم وحفظت صداقتهم وصحبتهم

حكم الأثر: جيد لا بأس به

أخرجه البخاري في الأدب المفرد ت عبد الباقي (ص297) وأبو بكر بن أبي الدنيا في العزلة والانفراد (ص63) من طريق أبي حاتم محمد بن إدريس الرازي وأبو سليمان الخطابي في العزلة (ص40) من طريق إبراهيم بن هانئ ثلاثتهم عن سعيد بن عفير قال: حدثني يحيى بن أيوب، عن موسى بن علي، عن أبيه، عن عمرو بن العاص قال: إذا كثر الأخلاء كثر الغرماء، قلت لموسى: وما الغرماء؟ قال: الحقوق. وأما أبو حاتم الرازي فلفظه "أصحاب الحقوق"

- سعيد بن عفير هو أبو عثمان سعيد بن كثير بن عفير المصري

- يحيى بن أيوب هو أبو العباس الغافقي المصري صدوق في حفظه كلام أنكرت عليه أحاديث قال أحمد بن حنبل سيء الحفظ وقال النسائي عنده أحاديث مناكير وليس هو بذلك القوي في الحديث (عمل اليوم والليلة ص297) وقال ابن سعد منكر الحديث (الطبقات الكبرى ج7/ص357) وقال أبو حاتم الرازي محله الصدق يكتب حديثه ولا يحتج به (الجرح والتعديل لابن أبي حاتم ج9/ص128) وقال الدارقطني في بعض أحاديثه اضطراب (سنن الدارقطني ج1/ص113) وقال أحمد بن صالح المصري ربما زل في حفظه (تاريخ أبي زرعة الدمشقي ص442)

- موسى بن علي هو أبو عبد الرحمن موسى بن علي بن رباح بن قصير اللخمي المصري ثقة

- أبيه هو علي بن رباح بن قصير ثقة

هذا والله أعلم

الموضوع التالي الموضوع السابق
لا تعليقات
إضافة تعليق
رابط التعليق