مدى صحة قال الشافعي إن كنت في الطريق إلى الله فاركض وإن صعب عليك فهرول

قال الشافعي: إن كنت في الطريق إلى الله فاركضْ وإن صعب عليك فهَرولْ وإن تعبتَ فامشِ وإن لم تستطع فسِرْ ولو حبوًا ولكن إياك والرجوع.

حكم الأثر: لا أصل له عندي

بحثت في الكتب والمسانيد والكتب التي تعتني بأقوال الشافعي مثل كتاب  آداب الشافعي ومناقبه لابن أبي حاتم الرازي ومناقب الشافعي للبيهقي وحلية الأولياء لأبي نعيم الأصبهاني وغيرها من الكتب ولم أجده

وأيضاً نسبوا إلى الشافعي قال: لا ترفع سعرك فيردك الله الى ثمنك. ولم أجده في الكتب

وأيضاً من يظن إنه يسلم من كلام الناس فهو مجنون

وأيضاً نسبوا إليه: أصعب الحرام أوله ثم يسهل ثم يستساغ ثم يولف ثم يحل ثم يطبع على القلب ثم يبحث القلب عن حرام آخر اللهم لا تجعلنا منهم

وأيضاً سِيروا إلى الله عرجى ومكاسير، ولا تنْتَظروا الصِّحة فإن انْتِظار الصحَّة بطالة

وكل هذا لم أقف عليه ولم أجده في الكتب

هذا والله المستعان

الموضوع التالي الموضوع السابق
لا تعليقات
إضافة تعليق
رابط التعليق