مدى صحة قال الثوري إذا هممت بأمر من أمور الآخرة فشمر إليه وأسرع

قال سفيان الثوري رحمه الله: إذا هممت بأمر من أمور الآخرة فشمر إليه وأسرع ، قبل أن يحول بينه وبينك الشيطان.

حكم الأثر: ضعيف

أخرجه أبو نعيم الأصبهاني في حلية الأولياء (ج7/ص82) حدثنا عبد الله بن محمد، حدثني أبي، ثنا محمد بن مسلم، ثنا سلمة بن شبيب، ثنا مبارك أبو حماد، مولى إبراهيم بن سام قال: سمعت سفيان الثوري، يقول فيما أوصى به علي بن الحسن السلمي: [وفيه قال سفيان] وإذا هممت بأمر من أمور الآخرة فشمر إليها وأسرع من قبل أن يحول بينها وبينك الشيطان.

- عبد الله بن محمد هو أبو بكر عبد الله بن محمد بن محمد بن فورك بن عطاء بن عبد الله بن الْمِهْيَارِ المعروف بِالقَبَّابِ المقرئ القرشي قال الحافظ أبو العلاء الحسن بن أحمد الهمذاني فأما أبو بكر القباب فإنه من أجلة قراء أصبهان ومن العلماء بتفسير القرآن كثير الحديث ثقة نبيل (انظر غاية النهاية في طبقات القراء لابن الجزري ج1/ص454)
- أبي هو أبو عبد الله محمد بن محمد بن فورك
- محمد بن سلم هو ابن وارة الرازي ثقة
- سلمة بن شبيب ثقة
- مبارك أبو حماد، مولى إبراهيم بن سام مجهول

هذا والله أعلم

الموضوع التالي الموضوع السابق
لا تعليقات
إضافة تعليق
رابط التعليق