مدى صحة حديث إذا تبايعتم ‌بالعينة وأخذتم أذناب البقر ورضيتم بالزرع

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا تبايعتم ‌بالعينة، وأخذتم أذناب البقر، ورضيتم بالزرع، وتركتم الجهاد، سلط الله عليكم ذلاً لا ينزعه حتى ترجعوا إلى دينكم.

حكم الحديث: أرجو أنه حسن لغيره وكذلك حسنه الألباني وضعفه بعض الناس وأرى أن كلامهم ليس بصواب

سأذكر الإجابة باختصار ثم أخرج طرقها بالتفصيل مع مصادرها

- رواه عطاء الخراساني عن نافع عن ابن عمر

- ورواه شهر بن حوشب عن ابن عمر

- ورواه أبو محمد راشد الحماني مرسلاً عن ابن عمر. وراشد هذا يروي عن شهر فاحتمال أنه أخذه منه

- ورواه الأعمش عن عطاء بن أبي رباح عن ابن عمر. وعطاء لم يسمع من ابن عمر

- ورواه ليث بن أبي سليم ضعيف واختلف عنه

فرواه جرير بن عبد الحميد الضبي وأبو كدينة يحيى بن المهلب وعبد الرحمن بن محمد المحاربي ثلاثتهم عن ليث بن أبي سليم عن عطاء عن ابن عمر.

وخالفهم إسماعيل بن علية وعبد الوارث بن سعيد كلاهما فروياه عن ليث بن أبي سليم عن عبد الملك عن عطاء بن أبي رباح عن ابن عمر. هكذا بوجود عبد الملك وهو الصواب لأن أسانيدهم أقوى

ورواه جرير بن حازم عن ليث عن مجاهد عن ابن عمر. وهذا غلط والصواب عطاء ورواية المصريين عن جرير بن حازم فيها أغلاط وهنا يروي عن جرير ابن وهب مصري

وأما مصادر هذه الروايات بالتفصيل

عطاء الخراساني عن نافع عن ابن عمر

أخرجه أخرجه أبو داود في سننه ت الأرنؤوط (ج5/ص332) من طريق سليمان بن داود المهري والطبري في تهذيب الآثار مسند عمر (ج1/ص108) من طريق يونس بن عبد الأعلى الصدفي كلاهما عن ابن وهب وأخرجه أبو بشر الدولابي في الكنى والأسماء ت الفاريابي (ج2/ص849) والطبراني في مسند الشاميين (ج3/ص328) من طريق دحيم الدمشقي وأبو داود في سننه ت الأرنؤوط (ج5/ص332) والبزار في مسنده (ج12/ص205) وابن عدي في الكامل (ج7/ص71) من طريق جعفر بن مسافر التنيسي كلاهما عن عبد الله بن يحيى البرلسي المعافري كلاهما (ابن وهب وعبد الله بن يحيى البرلسي) عن حيوة بن شريح [زاد الطبري: ويحيى بن أيوب] كلاهما عن أبي عبد الرحمن الخراساني، أن عطاء الخراساني حدثه، أن نافعاً حدثه عن ابن عمر، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إذا تبايعتم ‌بالعينة، وأخذتم أذناب البقر، ورضيتم بالزرع، وتركتم الجهاد، سلط الله عليكم ذلاً لا ينزعه حتى ترجعوا إلى دينكم.

وقد توبع حيوة بن شريح ويحيى بن أيوب قال البخاري في التاريخ الكبير (ج1/ص381) وروى سعيد بن أبي أيوب عن إسحاق أبي عبد الرحمن سمع عطاء الخراساني قال ثنا نافع عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم في العينة.
- إسحاق أبو عبد الرحمن الخراساني روى عنه أهل الصدق من المصريين الليث بن سعد وابن لهيعة ويحيى بن أبي أيوب وسعيد بن أبي أيوب وشريح بن حيوة ونافع بن يزيد الكلاعي وعقبة بن نافع قال ابن حبان كان يخطىء (الثقات ج6/ص50) وقال أبو حاتم الرازي شيخ خراساني ليس بالمشهور ولا يشتغل به (الجرح والتعديل لابن أبي حاتم ج2/ص213)

الأعمش عن عطاء عن ابن عمر

أخرجه أحمد بن حنبل في الزهد كما عند ابن القطان الفاسي في بيان الوهم (ج5/ص296) وأحمد بن حنبل في المسند ط الرسالة (ج8/ص440) من طريق أسود بن عامر والطبراني في المعجم الكبير (ج12/ص432) من طريق عثمان بن سعيد وأبو أمية الطرسوسي في مسند عبد الله بن عمر (ص26) من طريق سعيد بن عثمان والبيهقي في شعب الإيمان (ج6/ص92) من طريق علي بن إسحاق الخراساني أربعتهم عن أبي بكر بن عياش عن الأعمش، عن عطاء بن أبي رباح، عن ابن عمر قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إذا بغى الناس تبايعوا بالعين، واتبعوا أذناب البقر، وتركوا الجهاد في سبيل الله، أنزل الله بهم بلاء [وعند الطبراني: بلاء، وعند أبي أمية ذلاً]، فلم يرفعه عنهم حتى يراجعوا دينهم. - سعيد بن عثمان وعثمان بن سعيد قلت لعل هما واحد انقلب اسم أحدهما والله أعلم

قال ابن أبي حاتم الرازي في علل الحديث (ج5/ص177) سألت أبا زرعة عن حديث رواه يحيى بن العلاء الرازي، عن الأعمش، عن مجاهد، عن ابن عمر فذكره قال أبو زرعة: روى هذا الحديث أبو بكر بن عياش، عن الأعمش، عن عطاء، عن ابن عمر، عن النبي قال أبو زرعة وهذا أشبه قلت لأبي زرعة فالخطأ من يحيى بن العلاء؟ قال: نعم.

ليث بن أبي سليم

رواه جرير بن عبد الحميد الضبي وأبو كدينة يحيى بن المهلب وعبد الرحمن بن محمد المحاربي ثلاثتهم عن ليث بن أبي سليم عن عطاء عن ابن عمر

أخرجه الجصاص  في أحكام القرآن ت قمحاوي (ج4/ص315) حدثنا عن عبد الله بن شيروبه قال حدثني إسحاق بن راهويه وابن أبي الدنيا في العقوبات (ص202) من طريق أبي يعقوب إسحاق بن إسماعيل الطالقاني والروياني في مسنده (ج2/ص414) من طريق محمد بن حميد الرازي كلهم (ابن راهويه والطالقاني والرازي) عن جرير بن عبد الحميد الضبي عن ليث بن أبي سليم عن عطاء عن ابن عمر قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول إذا ضن الناس بالدينار والدرهم وتبايعوا بالعينة واتبعوا أذناب البقر وتركوا الجهاد أدخل الله عليهم ذلاً لا ينزعه عنهم حتى يراجعوا دينهم.

أخرجه أبو نعيم في حلية الأولياء (ج3/ص318 وج1/ص313) حدثنا القاضي أبو أحمد محمد بن أحمد إملاء، ثنا علي بن محمد بن عبد الوهاب بن جبلة، ثنا أبو بلال الأشعري، ثنا يحيى بن المهلب أبو كدينة، عن ليث، عن ابن أبي سليم، عن عطاء، عن ابن عمر، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إذا ضن الناس بالدينار والدرهم، وتبايعوا بالعينة، واتبعوا أذناب البقر، وتركوا الجهاد في سبيل الله عز وجل أدخل الله عليهم ذلة، ثم لا تنزع عنهم حتى يراجعوا دينهم.

أخرجه السري بن سهل الجنديسابوري كما عند ابن تيمية في الفتاوى الكبرى (ج6/ص45) حدثنا عبد الله بن رشيد، حدثنا عبد الرحمن بن محمد، عن ليث، عن عطاء، عن ابن عمر، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إذا ضن الناس بالدينار والدرهم، وتبايعوا بالعينة وتركوا الجهاد واتبعوا أذناب البقر أدخل الله عليهم ذلا لا ينزعه حتى يتوبوا ويراجعوا دينهم.

ورواه إسماعيل بن علية وعبد الوارث بن سعيد كلاهما عن ليث بن أبي سليم عن عبد الملك عن عطاء بن أبي رباح عن ابن عمر

أخرجه أبو يعلى الموصلي في مسنده (ج10/ص29) حدثنا أبي خيثمة زهير بن حرب والطبري في تهذيب الآثار مسند عمر (ج1/ص108) من طريق يعقوب بن إبراهيم الدورقي وعلي بن عبد العزيز في منتخبه كما عند ابن القطان الفاسي في بيان الوهم (ج5/ص295) من طريق أبي الأحوص محمد بن حيان البغوي ثلاثتهم عن إسماعيل ابن علية، عن ليث، عن عبد الملك، عن عطاء، قال: قال ابن عمر [وعند الطبري: عن ابن عمر]: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إذا ضن الناس بالدراهم والدنانير وتبايعوا بالعينة واتبعوا أذناب البقر، وتركوا الجهاد، بعث الله عليهم ذلاً [ولفظ جرير وعبد الوارث: أدخل الله عليهم ذلاً]، ثم لا ينزعه عنهم، حتى يراجعوا دينهم.

أخرجه البيهقي في شعب الإيمان (ج13/ص305) من طريق أبي معمر عبد الله بن عمرو المنقري والطبراني في المعجم الكبير (ج12/ص433) وأبو بكر الجصاص في أحكام القرآن ت قمحاوي (ج4/ص315) من طريق معلى بن مهدي الموصلي كلاهما عن عبد الوارث، حدثني ليث، حدثني رجل يقال له: عبد الملك [وأما معلى فقال: عبد الملك بن أبي سليمان]، عن عطاء بن أبي رباح، عن ابن عمر، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إذا ضن الناس بالدينار والدرهم، وتبايعوا بالعينة، وتتبعوا أذناب البقر - قال: قال عبد الوارث أحسبه قال: وتركوا الجهاد في سبيل الله - أدخل الله عز وجل عليهم ذلا لا يرفعه عنهم حتى يرجعوا دينهم.

ليث عن مجاهد عن ابن عمر

أخرجه الطبري في تهذيب الآثار مسند عمر (ج1/ص108) حدثنا يونس بن عبد الأعلى، حدثنا ابن وهب، أخبرني جرير بن حازم، عن ليث، عن مجاهد، قال: قال عبد الله بن عمر نحوه إلا أنه قال: أدخل الله عليهم ذلا، لا ينزعه منهم حتى يراجعوا أمر دينهم

شهر بن حوشب عن ابن عمر

أخرجه أحمد بن حنبل في مسنده ط الرسالة (ج9/ص395) والخرائطي في مكارم الأخلاق (ص191) مختصراً كلاهما من طريق يزيد بن هارون وأحمد في المسند (ج9/ص51) من طريق يحيى بن عبد الملك بن أبي غنية مختصراً كلاهما عن أبي جناب يحيى بن أبي حية، عن شهر بن حوشب، سمعت عبد الله بن عمر يقول: لقد رأيتنا وما صاحب الدينار والدرهم بأحق من أخيه المسلم، ثم لقد رأيتنا بأخرة الآن وللدينار والدرهم أحب إلى أحدنا من أخيه المسلم ولقد سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: لئن أنتم اتبعتم أذناب البقر، وتبايعتم بالعينة، وتركتم الجهاد في سبيل الله، ليلزمنكم الله مذلة في أعناقكم، ثم لا تنزع منكم حتى ترجعون إلى ما كنتم عليه، وتتوبون إلى الله.

أبو محمد راشد الحماني مرسلاً عن ابن عمر

أخرجه الطبراني في المعجم الكبير جـ 13، 14 (ج13/ص282) ومن طريقه الضياء في الأحاديث المختارة (ج13/ص176) من طريق أحمد بن عبد الملك بن واقد الحراني وابن أبي الدنيا في العقوبات (ص33) من طريق أزهر بن مروان الرقاشي كلاهما عن غسان بن برزين، حدثني راشد أبو محمد الحماني، عن ابن عمر قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إذا ضن الناس بالدينار والدرهم، واتبعوا أذناب البقر، فتركوا الجهاد سلط الله عليهم ذلا لا ينزعه منهم [ولفظ ابن أبي الدنيا: لا يرفعه عنهم] حتى يراجعوا أمرهم.

هذا والله أعلم

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق