مدى صحة قال ابن عباس ليس في الدنيا مما في الجنة إلا الأسماء

قال الحبر ابن عباس رضي الله عنه: لا يشبه شيء مما في الجنة ما في الدنيا، إلا الأسماء.

يقصد ابن عباس مثل الطعام ولنفرض العسل فيقصد أن الاسم عسل لكن يختلف عسل الجنة عن عسل الدنيا

حكم الأثر: صحيح

أخرجه مسدد في مسنده كما عند ابن حجر في المطالب العالية (ج18/ص696) من طريق الجبل يحيى بن سعيد القطان والطبري في تفسيره ت شاكر (ج1/ص391-392) من طريق عبيد الله بن عبيد الرحمن الأشجعي ومؤمل بن إسماعيل ثلاثتهم عن سفيان الثوري، عن الأعمش، عن أبي ظبيان، عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: ليس في الدنيا مما في الجنة إلا الأسماء. ولفظ الأشجعي لا يشبه شيء مما في الجنة ما في الدنيا، إلا الأسماء

قلت عندما أرى الجبل يحيى بن سعيد القطان في السند أرتاح ولو قليلاً من تدليس الأعمش

وقد توبع سفيان الثوري

1- تابعه أبو معاوية أخرجه ابن أبي حاتم في تفسيره ط الأصيل (ج1/ص66) وأبو نعيم الأصبهاني في صفة الجنة (ج1/ص147) ولفظه ليس في الجنة شيء يشبه ما في الدنيا، إلا الأسماء.

2- وتابعه وكيع بن الجراح أخرجه هناد بن السري في الزهد (ج1/ص49) ومن طريقه أبو نعيم الأصبهاني في صفة الجنة (ج1/ص147) وأخرجه البيهقي في البعث والنشور (ص210) وابن عساكر في معجمه (ج2/ص938) 

ثم قال ابن عساكر اسم أبي ظبيان حصين بن جندب الجنبي كوفي

3- وتابعه محمد بن عبيد الطنافسي أخرجه هناد بن السري في الزهد (ج1/ص51) والطبري في تفسيره ت شاكر (ج1/ص392) ولفظه ليس في الدنيا شيء مما في الجنة إلا الأسماء.

هذا والله أعلم

مواضيع ذات صلة

تعليقان (2)

  1. الم يصح هذا الحديث مرفوعا عن النبي عليه السلام ؟

    ردحذف
    الردود
    1. ما جاء مرفوعاً لكن البعض قال كلام ابن عباس هذا هو في حكم المرفوع لأنه لا مجال للرأي فيه وأنا أتوقف في هذا ولا أقول له حكم المرفوع لأن احتمال الاجتهاد فيه موجود والله اعلم

      حذف

إرسال تعليق