مدى صحة قيل كان عطاء يطيل الصمت فإذا تكلم يخيل إلينا أنه يؤيد

قال إسماعيل بن أمية كان عطاء بن أبي رباح يطيل الصمت، فإذا تكلم يخيل إلينا أنه يؤيد. يعني إن الله عز وجل يؤيده ويلهمه الصواب

حكم الأثر: صحيح

أخرجه عبد الله بن أحمد بن حنبل في العلل (ج3/ص81) وابن أبي حاتم الرازي في الجرح والتعديل (ج6/ص331) من طريق أحمد بن حنبل وأخرجه الفاكهي في أخبار مكة (ج2/ص308) وابن أبي عاصم في الزهد (ص23) من طريق محمد بن أبي عمر العدني المكي كلاهما عن سفيان بن عيينة عن إسماعيل بن أمية قال فذكره. إسناده صحيح

وقد توبع ابن عيينة على الشطر الأول

أخرجه أحمد بن زهير المعروف بابن أبي خيثمة في أخبار المكيين (ص278) حدثنا يحيى بن معين قال: نا أبو حفص الأبار قال: قال ابن أبي ليلى: قال إسماعيل بن أمية: كان عطاء يطيل الصمت. صحيح وهذا إسناد ضعيف
- أبو حفص الأبار هو عمر بن عبد الرحمن بن قيس الكوفي ثم انتقل وسكن ببغداد ثقة
- ابن أبي ليلى هو محمد بن عبد الرحمن الكوفي ضعيف

هذا والله أعلم

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق