هل صحيح أن الملائكة لا تدخل بيتاً فيه دف؟

قلت يمكن أن يُقال نعم وذلك لأثرين مع بعض الشواهد والقياس 

أما الأثران فقد رواهما اثنان من كبار التابعين وهما سويد بن غفلة وشريح القاضي

فأما أثر سويد بن غفلة فقد أخرجه أبو بكر بن أبي شيبة في المصنف ت عوامة (ج9/ص146) حدثنا يحيى بن سعيد، وابن مهدي، عن سفيان، عن عمران بن مسلم، قال: قال لي خيثمة: أما سمعت سويدًا يقول: لا تدخل الملائكة بيتا فيه دف. مرسل إسناده صحيح إلى سويد وسفيان هو الثوري وعمران بن مسلم هو أبو بكر المنقري القصير وخيثمة هو خيثمة بن عبد الرحمن الجعفي وتابع سفيان الثوري زهير أخرجه ابن ابي الدنيا كما في الموسوعة كتاب ذم الملاهي ت فاضل الرقي مخطوطة لالي التركية (ج3/ص50) حدثنا علي بن الجعد، حدثنا زهير، عن عمران بن مسلم، قال: قال لي خيثمة: سمعت سويد بن غفلة يقول: إن الملائكة لا تدخل بيتاً فيه دف. قال: قلت: لا، بلغني ذلك عنه. مرسل والقائل "لا بلغني ذلك عنه" هو عمران بن مسلم فهو أيضًا يروي عن سويد بن غفلة وكأن [أما] قبل [سمعت] سقطت كما في رواية ابن أبي شيبة يعني خيثمة يقول لعمران ألم تسمع سويد بن غفلة يقول ذلك فرد عمران وقال لا بل بلغني ذلك عنه هذا والله أعلم بالصواب

وأما أثر شريح القاضي فقد أخرجه أبو بكر بن أبي شيبة في المصنف ت عوامة (ج9/ص146) و(ج13/ص471) حدثنا ابن فضيل، عن الحسن بن عبيد الله، عن مغراء العمي [العبدي]، عن شريح أنه سمع صوت دف، فقال: الملائكة لا يدخلون بيتا فيه دف. مرسل إسناده ضعيف إلى شريح من أجل مغراء قال ابن حبان مغراء شيخ يروي عن شريح روى عنه عيسى بن يونس (الثقات لابن حبان ج7/ص526) وقال ابن حبان في موضع آخر مغراء العبدي من بني عائذ كنيته أبو المخارق يروي عن بن عمر روى عنه أبو إسحاق السبيعي والحسن بن عبيد الله (الثقات لابن حبان ج5/ص464) وفي سندنا يروي عن مغراء الحسن بن عبيد الله وهو النخعي ولكن ابن حبان فرق بينهما فلا أدري وقال البخاري وأبو حاتم الرازي مغراء من بني عائذ ويقال العبدي روى عن ابن عمر روى عنه جماعة منهم الحسن بن عبيد الله (التاريخ الكبير للبخاري بحواشي محمود ج8/ص65 والجرح والتعديل لابن أبي حاتم ج8/ص429) 

وأما الشواهد فقد أخرج مسلم في صحيحه عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: لا تصحب الملائكة رفقة فيها كلب ولا جرس. وأخرج أيضًا عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: الجرس مزامير الشيطان. فيمكن أن يُقال أن العلة من عدم صحبة الملائكة أن الجرس من مزامير الشيطان وقد أقر النبي أبا بكر على أن الدف من مزامير الشيطان أخرجه مسلم أيضًا عن عائشة، قالت: دخل علي أبو بكر وعندي جاريتان [وفي لفظ: جاريتان تلعبان بدف] من جواري الأنصار، تغنيان بما تقاولت به الأنصار، يوم بعاث، قالت: وليستا بمغنيتين، فقال أبو بكر: أبمزمور الشيطان في بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ وذلك في يوم عيد، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا أبا بكر إن لكل قوم عيدا، وهذا عيدنا. فأقر النبي أبا بكر على أن الدف من مزامير الشيطان وعليه قياساً يمكن أن يُقال مع الدف لن تدخل الملائكة ولا أعلم غير هذا القياس ما يدل على ذلك أي أن الملائكة لا تدخل بيتاً فيه دف

هذا والله تعالى أعلم

مواضيع ذات صلة

3 تعليقات

  1. يا سيدي
    كيف لا تدخل الملائكة بيت فيه دف
    وملائكة الحساب لا تترك الانسان أبدا حتى يموت
    2 وملاك الموت هو الذي يأخذ روح الانسان فكيف يأخذ روح انسان في بيت فيه دف ؟
    ولا الانسان الذي يضع دف في بيته لا يموت ابدا لان ملاك الموت لا يدخل منزله ؟
    3
    وكيف تدخلها ملائكة الرحمة التي تأت للمؤمن عند موته
    4 وكيف تدخل ملائكة العذاب التي تأت للمؤمن عند وفاته

    اذن الصحيح من الملائكة في الحديث هو ملائكة الوحي فقط اي الملائكة المكلفة بالوحي عليها السلام
    واذا قال البعض اللفظ فيه عموم نرد عليهم بنفس الحجة التي ذكرتها في أول التعليق
    وان قالوا وما دليل أنها ملائكة الوحي ؟ فنرد بان المتكلم هنا ملائكة الوحي

    تحياتي

    ردحذف
  2. "
    دخل علي أبو بكر وعندي جاريتان [وفي لفظ: جاريتان تلعبان بدف] من جواري الأنصار، تغنيان بما تقاولت به الأنصار، يوم بعاث، قالت: وليستا بمغنيتين، فقال أبو بكر: أبمزمور الشيطان في بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ وذلك في يوم عيد، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا أبا بكر إن لكل قوم عيدا، وهذا عيدنا. فأقر النبي أبا بكر على أن الدف من مزامير الشيطان وعليه قياساً يمكن أن يُقال مع الدف لن تدخل الملائكة ولا أعلم غير هذا القياس ما يدل على ذلك أي أن الملائكة لا تدخل بيتاً فيه دف
    "
    عندي اعتراض

    اولا العيد لا يحلل الحرام فاذا كان الدف حراما كيف يقول النبي عليه السلام بان يبقى معهم ؟
    هل العيد يبيح الحرام
    لذلك تيقظ ابن القيم لذلك وقال ان الجاريتين صغيرات غير مكلفات وهذا تأويل صعب للحديث فلا دليل على ان الجاريتين غير مكلفات

    ثانيا اما مسألة اقرار النبي عليه السلام فالنبي لم يقر على ابو بكر الصديق فهل يقر النبي في العيد وغير العيد مزمور الشيطان مثلا
    هل يجوز استعمال مزمور الشيطان في العيد !!!
    اذن النبي بمجرد السماح لهم لا يكون اقر بل رد عليه

    وان رد احدهم بان النبي ربطه بالعيد
    فيكون الرد : لان ابو بكر الصديق اخطأ خطئين رضي الله عنه
    الأول : تحريم شيء حلال
    ثانيا : ان هذا السلوك صدر منه بالعيد
    فيكون رد النبي
    1 على مسألة تحريمه بالسماح لهم
    2 وعلى مسألة ان السلوك صدر بالعيد الاشارة له انه عيد

    الموضوع مثل ان يزني الانسان في رمضان
    فسواء زنى في رمضان او غير رمضان فهو عصى الله ولكن في رمضان فقد اجرم جرما اعظم لانه 1 مارس الزنا 2 ولم يحترم حرمة الشهر

    ونفس الشيء
    فابو بكر الصديق اخطأ خطئين والنبي رد عليهما بقوله الدنيا عيد

    ملاحظة : نعم قلتها وأعيدها هل العيد يحلل الحرام ؟ وهل يسمح النبي بمزمور الشيطان في بيته بالعيد وغيره

    المقالة للامانة اول مرة اجدك لم توفق فيها
    فالموضوع فقط هل تدخل الملائكة بيت فيه دف
    واول اثرين ضعيفين وهم اثار عن تابعين اصلا فكلامهم اجتهاد بشري وليس دليل قطعي
    والثاني هو نص عن الكلاب عن الجرس
    والثالث ان الدف مزمور الشيطان وهذا مردود عليه ولو مزمور الشيطان ذلك لا يعني ان الملائكة لا تدخل البيت
    والا ملائكة الحساب وملاك الموت
    وملائكة الرحمة وملائكة العذاب كلها تدخل البيت
    خاصة عند موت الانسان

    ردحذف
  3. ملاحظة اخرى عندي
    تقول بان الملائكة لا تدخل بيت فيه دف لانه مزمور الشيطان
    حسنا
    هل صح عن النبي ان الملائكة لا تدخل بيتا لانها من مزامير الشيطان ؟
    الاجابة
    ورد حديث على حد علمي في مسألة ان الملائكة لا تدخل بيتها فيه جرس ولا يصح

    "
    لا تدخُلُ الملائكةُ بيتًا فيهِ جرَسٌ
    الراوي:عائشة أم المؤمنين المحدث:الألباني المصدر:ضعيف الجامع الجزء أو الصفحة:6201 حكم المحدث:ضعيف
    لا تَدْخُلُ الملائكةُ بيتًا فيه جَرَسٌ .
    الراوي:عائشة أم المؤمنين المحدث:الألباني المصدر:تخريج مشكاة المصابيح الجزء أو الصفحة:4325 حكم المحدث:إسناده ضعيف
    بَيْنا هي عِندَها إذْ دُخِلَ عليها بجاريةٍ عليها جَلاجِلُ يُصَوِّتْنَ، فقالَتْ: لا تُدخِلوها علَيَّ إلَّا أنْ تَقطَعوا جَلاجِلَها؛ فقُطِعَ جَلاجِلُها، فسألَتْها بَنانةُ عن ذلك، فقالَتْ: سَمِعتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يقولُ: لا تَدخُلُ الملائكةُ بَيتًا فيه جَرَسٌ، ولا تَصحَبُ رُفْقةً فيها جَرَسٌ.
    الراوي:عائشة أم المؤمنين المحدث:شعيب الأرناؤوط المصدر:تخريج المسند الجزء أو الصفحة:26052 حكم المحدث:إسناده ضعيف
    لا تدخلُ الملائكةُ بيتًا فيه ( جُلْجُلٌ ، ولا ) جَرَسٌ ، ولا تَصحَبُ الملائكةُ رُفقَةً فيها جَرَسٌ
    الراوي:أم سلمة أم المؤمنين المحدث:الألباني المصدر:ضعيف الترغيب الجزء أو الصفحة:1818 حكم المحدث:ضعيف
    "

    ردحذف

إرسال تعليق