مدى صحة قال عمر بن الخطاب أنه من كثر ضحكه قلت هيبته ومن مزح استخف به

قال عمر بن الخطاب من كثر ضحكه قلت هيبته ومن مزح استخف به ومن أكثر من شيء عرف به ومن كثر كلامه كثر سقطه ومن كثر سقطه قل حياؤه ومن قل حياؤه قل ورعه ومن قل ورعه مات قلبه.

حكم الأثر: ضعيف له عنه طريقان:

الأول: أخرجه ابن عساكر في تاريخ دمشق (ج24/ص315) وضياء الدين محمد المقدسي في كتابه المنتقى من مسموعات مرو (ص268) وابن العديم في كتابه بغية الطلب في تاريخ حلب (ج3/ص1307) كلهم من طريق يحيى بن منصور بن يحيى نا محمد بن أحمد الجوزجاني نا العباس بن الفرج الرياشي نا الأصمعي عن نافع بن أبي نعيم القارئ قال قيل للأحنف بن قيس من أين أوتيت ما أوتيت من الحلم والوقار قال بكلمات سمعتهن من عمر بن الخطاب سمعت عمر يقول يا أحنف من مرح استخف به ومن ضحك قلت هيبته ومن أكثر من شئ عرف به ومن كثر كلامه كثر سقطه ومن كثر سقطه قل حياؤه ومن قل حياؤه قل ورعه ومن قل ورعه مات قلبه.

إسناده ضعيف محمد بن أحمد الجوزجاني هو قاضي نيسابوري يكنى أبو رجاء مجهول والسند منقطع نافع بن أبي نعيم لم يدرك الأحنف

الثاني: أخرجه العقيلي في كتابه الضعفاء الكبير (ج3/ص316) والطبراني في معجمه الأوسط (ج2/ص370) وأحمد العطاردي في كتابه جزء فيه حديث أبي عمر العطاردي والخطيب في كتابه الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع (ج1/ص404) والبيهقي في شعب الإيمان (ج7/ص59 و70) وابن أبي الدنيا في كتابه الثلاث الحلم (ص77) والصمت (ص210) ومكارم الأخلاق (ص40) والذهبي في تذكرة الحافظ (ج4/ص140) وابن حبان في كتابه روضة العقلاء (ص44) بعضهم كاملاً وبعضهم مختصراً كلهم من طريق عبيد الله بن محمد بن عائشة قال: حدثنا دريد بن مجاشع [زاد الخطيب: الأشجعي]، عن غالب القطان، عن مالك بن دينار، عن الأحنف بن قيس قال: قال لي عمر بن الخطاب فذكره.

إسناده ضعيف فيه دريد بن مجاشع مجهول وتابع عبيد الله ابن عائشة معلى بن الأسد على جزء منه عند ابن أبي الدنيا في المكارم وكل منهما ثقة لكن يبقى ضعيف لجهالة دريد

وتابع غالب القطان صالح المري أخرجه أبو بكر بن دريد محمد الأزدي في كتابه المجتنى (ص16) ومن طريقه القضاعي في مسنده (ج1/ص237) وأبو هلال العسكري في كتابه جمهرة الأمثال (ج1/ص20) وابن عساكر في تاريخ دمشق (ج43/ص175) كلهم من طريق الحسن بن الخضر قال حدثنا الحجاج بن نصير قال حدثنا صالح المري عن مالك بن دينار عن الأحنف قال قال لى عمر بن الخطاب فذكره. إسناده ساقط ضعيف جدًا
- الحجاج بن نصير هو الفساطيطي متروك الحديث ليس بثقة
- صالح المري هو ابن بشير منكر الحديث

وروي ذلك من قول الأحنف ليس فيه عمر أخرجه ابن أبي الدنيا في كتابه الصمت (ص209) حدثني الحسن بن الصباح، حدثنا محمد بن كثير، عن عبد الله بن واقد، عن موسى بن عقيل: أن الأحنف بن قيس رحمه الله كان يقول: من كثر كلامه وضحكه ومزاحه قلت هيبته، ومن أكثر من شيء عرف به. إسناده ضعيف
- الحسن بن الصباح هو أبو علي الواسطي البزار صدوق حسن الحديث
- محمد بن كثير هو المصيصي ضعيف
- عبد الله بن واقد هو أبو رجاء صدوق حسن الحديث
- موسى بن عقيل لا يُعرف

هذا والله أعلم

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق