مدى صحة قال ابن عباس لا أعلم عملا أقرب إلى الله من بر الوالدة

قال ابن عباس: لا أعلم عملاً أقرب إلى الله عز وجل من بر الوالدة.

حكم الأثر: صحيح

أخرجه البخاري في الأدب المفرد ت عبد الباقي (ص15) واللالكائي في شرح أصول اعتقاد أهل السنة (ج6/ص1124) كلاهما من طريق سعيد بن أبي مريم قال: أخبرنا محمد بن جعفر بن أبي كثير قال: أخبرني زيد بن أسلم، عن عطاء بن يسار، عن ابن عباس، أنه أتاه رجل فقال: إني خطبت امرأة، فأبت أن تنكحني، وخطبها غيري، فأحبت أن تنكحه، فغرت عليها فقتلتها، فهل لي من توبة؟ قال: أمك حية؟ قال: لا، قال: تب إلى الله عز وجل، وتقرب إليه ما استطعت. فذهبت فسألت ابن عباس: لم سألته عن حياة أمه؟ فقال: إني لا أعلم عملاً أقرب إلى الله عز وجل من بر الوالدة. إسناده صحيح

وله شاهد أخرجه ابن وهب في الجامع ت مصطفى (ص210) أخبرني مخرمة بن بكير، عن أبيه، عن ابن عباس، أنه أتاه رجل من أهل العراق قتل ابنة عمة له يستفتيه، فقال له: ألك أم؟ قال: لا قال: ألك أخت؟ قال: لا، قال: إن أقرب الأعمال إلى الله أو أحب الأعمال إلى الله بر الوالدة، ثم ذكر الأخت، فقال له: تب إلى الله.

مرسل يروي والد مخرمة يعني بكير عن ابن عباس بواسطة مثل سليمان بن يسار ومخرمة لم يسمع من أبيه إنما رأى كتب أبيه فروى منها عن أبيه يعني وجادة حيث قال موسى بن سلمة أتيت مخرمة بن بكير فقلت له حدثك أبوك؟ قال: لم أدرك أبي ولكن هذه كتبه (الجرح والتعديل لابن أبي حاتم ج8/ص364) وقال حماد بن خالد الخياط أخرج مخرمة ابن بكير كتباً فقال هذه كتب أبي لم أسمع منها شيئاً (التاريخ الكبير للبخاري ج8/ص16)

هذا والله أعلم

مواضيع ذات صلة

تعليقان (2)

  1. هل يمكنك اعطائي نسخه من القالب

    ردحذف
    الردود
    1. القالب مدفوع أخي وتجده على الرابط الآتي (يعني موقعه الرسمي)
      https://fiksioner.blogspot.com/

      حذف

إرسال تعليق