مدى صحة قال محمد بن كعب من قرأ القرآن متع بعقله وان بلغ مائتي سنة

قال محمد بن كعب القرظي رحمه الله: من قرأ القرآن مُتِّعَ بعقله وإن بلغ مائتي سنة. يعني لم يذهب عقله أو يخرف

حكم الأثر: ضعيف جداً

ذكر ابن الجوزي في صفوة الصفوة (ج1/ص374) معلقاً عن يزيد بن عبد الملك بن المغيرة عن محمد بن كعب قال من قرأ القرآن متع بعقله وان بلغ مائتي سنة.

ووصله أبو الفضل الزهري في حديثه (ص441) نا عبد الله - هو البغوي - ثني الوليد بن شجاع، حدثني عمر بن حفص الأنصاري، حدثني يزيد بن عبد الملك النوفلي، عن محمد بن كعب، قال: ما ذهب عقل رجل قط إذا حفظ القرآن، وإن بلغ عمراً. إسناده ضعيف جداً

- عمر بن حفص الأنصاري هو أبو سعد عمر بن حفص بن عمر بن ثابت الحلبي قال أبو حاتم الرازي يسكن حلب ما أرى بحديثه بأساً وروى عنه الوليد بن شجاع (انظر الجرح والتعديل لابن أبي حاتم ج9/ص379)

- يزيد بن عبد الملك المغيرة النوفلي هالك ضعيف جداً

قال البخاري ذاهب الحديث (انظر علل الترمذي ص392)

وقال النسائي متروك الحديث مدني (انظر الضعفاء والمتروكون للنسائي ص110 والكامل لابن عدي ج9/ص136)

وقال أحمد بن حنبل عنده مناكير

وقال أبو زرعة الرازي واهي الحديث وغلظ فيه القول جداً ومرة قال منكر الحديث (انظر الضعفاء لأبي زرعة سؤالات البرذعي ج2/ص399 والجرح والتعديل لابن أبي حاتم ج9/ص279)

وقال أبو حاتم الرازي ضعيف الحديث منكر الحديث جداً (الجرح والتعديل لابن أبي حاتم ج9/ص279)

وقال ابن طهمان وابن محرز عن يحيى بن معين ليس بشيء وقال أحمد بن زهير المعروف بابن أبي خيثمة عن ابن معين ضعيف الحديث وقال معاوية بن صالح عن ابن معين ليس حديثه بذاك وقال الدارمي عن ابن معين  ما كان به بأس (انظر كتاب من كلام يحيى بن معين رواية ابن طهمان ص117 وتاريخ ابن معين رواية ابن محرز ج1/ص57 والجرح والتعديل لابن أبي حاتم ج9/ص279 والمجروحين لابن حبان ت حمدي ج18/ص453 والضعفاء الكبير للعقيلي ج4/ص384 والكامل لابن عدي ج9/ص135 وتاريخ ابن معين رواية الدارمي ص228)

وقال علي بن المديني لا أروى عنه شيئاً ولا أحدث عنه شيئاً (تاريخ يحيى بن معين رواية ابن محرز ج2/ص183)

وقال أحمد بن صالح المصري ليس حديث يزيد النوفلي بشيء (الضعفاء الكبير للعقيلي ج4/ص384)

وقال ابن عدي وعامة ما يرويه غير محفوظ (الكامل لابن عدي ج9/ص140)

وذكره الدارقطني في الضعفاء والمتروكون (ج3/ص137)

وقال ابن سعد ثقة ولا يعتد بتوثيق ابن سعد فهو متساهل وقد جرحه الجهابذة أئمة الجرح والتعديل والقول قولهم

هذا والله أعلم

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق