مدى صحة قال أحمد بن حنبل الدنيا دار عمل والآخرة دار جزاء فمن لم يعمل هنا يذم هناك

قال أحمد بن حنبل الدنيا دار عمل والآخرة دار جزاء فمن لم يعمل هنا يذم هناك.
حكم الأثر: جيد

أخرجه ضياء الدين المقدسي كتابه المنتقى من مسموعات مرو (ص224) حدثنا أبو عطاء محمد بن جعفر، ثنا أبو بكر محمد بن عبد الله بن يوسف قال: سمعت جدي يقول: سمعت أحمد بن حنبل يقول: سبحانك ما أغفل هذا الخلق عما أمامهم، الخائف منهم مقصر والراجي منهم متواني قال: وسمعت أحمد بن حنبل يقول: الدنيا دار عمل والآخرة دار جزاء فمن لم يعمل هنا يذم هناك.
- أبو عطاء محمد بن جعفر لم أعرفه
- أبو بكر محمد بن عبد الله بن محمد بن يوسف النيسابوري ويلقب بالعماني أيضًا لأنه استوطن عمان وهو ابن بنت العباس بن حمزة قال الحاكم في التاريخ كان محدث أصحاب الرأي كثير الرحلة والسماع والطلب لولا مجون كان فيه (الأنساب للسمعاني ج4/ص198)
- جدي هو العباس بن حمزة بن عبد الله بن أشرس أبو الفضل النيسابوري الواعظ قال الحاكم صاحب أحمد بن حرب والسكة منسوبة إلى العباس وهو من أكابر العظام وله مع ذي النون بمصر مباحثات وحالات وكان مجاب الدعوة توفى رضي الله عنه في شهر ربيع الأول سنة ثمان وثمانين ومائتي (تاريخ نيسابور للحاكم ص51) وقال ابن عساكر صاحب لسان وبيان رحل في طلب الحديث (تاريخ دمشق لابن عساكر ج26/ص245) وقال أبا عمرو إسماعيل بن نجيد السلمي كان العباس بن حمزة يصوم النهار ويقوم الليل ويقول لقد لحقتني بركة ذي النون (تاريخ دمشق لابن عساكر ج26/ص247)

وأخرجه البيهقي في كتابه الزهد الكبير (ص282) ومن طريقه ابن رجب في كتابه الذيل على طبقات الحنابلة (ج1/ص297) أخبرنا أبو عبد الله الحافظ قال: سمعت أبا جعفر محمد بن أحمد بن سعيد يقول: سمعت العباس بن حمزة يقول: سمعت أحمد بن حنبل يقول: الدنيا دار عمل والآخرة دار جزاء، فمن لم يعمل هنا ندم هناك. إسناده ضعيف
- أبا جعفر محمد بن أحمد بن سعيد هو المذكر ضعيف

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق