مدى صحة قال الشافعي لا يكون الصوفي صوفيا حتى يكون فيه أربع خصال

قال الشافعي لا يكون الصوفي صوفيا حتى يكون فيه أربع خصال: كسول أكول، نئوم، كثير الفضول.

حكم الأثر: ضعيف
أخرجه البيهقي في مناقب الشافعي (ج2/ص207) أخبرنا أبو عبد الرحمن السلمي قال: سمعت أبا عبد الله الرازي يقول: سمعت إبراهيم بن المولد يحكي عن الشافعي أنه قال: لا يكون الصوفي صوفيا حتى يكون فيه أربع خصال: كسول أكول، نئوم، كثير الفضول. إسناده ضعيف

وأخرجه أبو طاهر السلفي في الطيوريات (ج2/ص374) سمعت أبا الحسن بن مقسم يقول: سمعت أبا بكر الخلال يقول: سمعت المزني يقول: سمعت الشافعي يقول: لا يكون الصوفي صوفيا حتى يكون أكولا نؤوما كثير الفضول. إسناده ضعيف جدًا
- أبا الحسن بن مقسم هو أحمد بن محمد بن الحسن بن يعقوب بن مقسم المقرئ العطار قال الخطيب كان يظهر النسك والصلاح ولم يكن في الحديث ثقة وقال الأزهري كان كذابا ومرة لم يكن ثقة وقال ابن أبي الفوارس كان سيء الحال في الحديث، مذموما ذاهبا، لم يكن بشيء البتة وقال حمزة تكلم فيه الدارقطني وقال حمزة أيضًا حدث عن من لم يره ومن مات قبل أن يولد (تاريخ بغداد ت بشار للخطيب ج6/ص113)

لكن صح عن الشافعي أنه قال لو أن رجلاً تصوف من أول النهار لم يأت عليه الظهر إلا وجدته أحمق (انظر تخريجه هنا)

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق