مدى صحة قال عبد الرحمن بن مهدي الجهمية كفار

سئل الإمام عبد الرحمن بن مهدي عن الصلاة خلف أصحاب الأهواء، فقال: يصلى خلفهم ما لم يكن داعية إلى بدعته مجادلاً بها، إلا هذين الصنفين: الجهمية والرافضة، فإن الجهمية كفار بكتاب الله عز وجل، والرافضة ينتقصون أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم.

حكم الخبر: صحيح

أخرجه أبو نعيم الأصبهاني في حلية الأولياء ط السعادة (ج9/ص7) حدثنا عبد الله بن محمد بن جعفر، ثنا محمد بن أحمد بن عمر، ثنا عبد الرحمن بن عمر قال: سمعت عبد الرحمن بن مهدي، وسئل عن الصلاة فذكره.

إسناده صحيح

- عبد الله بن محمد بن جعفر هو أبو محمد بن حيان المعروف بأبي الشيخ الأصبهاني ثقة مشهور

- محمد بن أحمد بن عمر قلت "عمر" تصحيف صوابه "عمرو" وهو أبو عبد الله محمد بن أحمد بن عمرو بن هشام الأبهري الأصبهاني قال أبو الشيخ الأصبهاني شيخ ثقة كتب بأصبهان عن رستة. وقال أبو نعيم حدثنا ‌عبد ‌الله ‌بن ‌محمد ‌بن ‌جعفر ثنا أحمد بن محمد بن عمرو ‌الأبهري ثنا رسته (طبقات المحدثين لأبي الشيخ ط الرسالة ج4/ص113 وحلية الأولياء ج8/ص194)

- عبد الرحمن بن عمر هو أبو الحسن الأصبهاني الزهري رُسته

وأخرجه اللالكائي في شرح أصول اعتقاد اهل السنة ط طيبة (ج2/ص355) أخبرنا الشيخ أبو حامد أحمد بن أبي طاهر الفقيه قال: ثنا عمر بن أحمد بن علي الواعظ قال: ثنا محمد بن أبي محمد بن أبي سعيد المقرئ قال: ثنا عبيد الله بن محمد الكرجي بطرسوس قال: ثنا عبد الرحمن بن عمر رسته قال: سمعت عبد الرحمن بن مهدي، وسألته عن الصلاة خلف أصحاب الأهواء، قال: نعم، لا يصلى خلف هؤلاء الصنفين الجهمية والروافض؛ فإن الجهمية كفار بكتاب الله.

إسناده ساقط

- أبو حامد أحمد بن أبي طاهر الفقيه هو أحمد ‌محمد بن أحمد الإسفراييني قال الخطيب وكان ثقة (تاريخ بغداد للخطيب ت بشار ج6/ص20 وطبقات الفقهاء لأبي إسحاق الشيرازي ص123-124)

- عمر بن أحمد بن علي الواعظ قلت "علي" مقحمة أو تصحيف من "عثمان" بسبب النساخ وهو أبو حفص عمر بن أحمد بن عثمان بن أحمد بن محمد بن أيوب الواعظ المعروف بابن شاهين مشهور ثقة

- محمد بن أبي محمد بن أبي سعيد المقرئ قلتُ: كنت في أول الأمر لا أعرفه ثم عرفته ولله الحمد وهو أبو بكر محمد بن الحسن بن محمد بن زياد النقاش المقرئ الموصلي المتروك وذلك أن ابن تيمية قال في حديث رواه أبو محمد الخلال ثنا عمر بن شاهين ثنا محمد بن أبي سعيد المقري، ثنا أحمد بن حماد المصيصي. انتهى قلت وأخرجه ابن الجوزي في ذم الهوى وفيه "محمد بن أبي سعد المقري" وقال الخطيب أخبرنا عبيد الله بن عمر بن أحمد الواعظ، ثنا أبي -هو عمر بن أحمد ابن شاهين-، ثنا محمد بن أبي سعيد المقرئ، ثنا الحسين بن إدريس قال: قال عثمان بن أبي شيبة. انتهى وقال ابن شاهين نفسه نا ‌محمد ‌بن ‌الحسن ‌بن زياد المقرئ نا حسين بن إدريس الهروي قال: سمعت عثمان بن أبي شيبة. انتهى والنقاش يروي عن الحسين بن إدريس الهروي مشهور بالرواية عنه وقال الخطيب عن النقاش وهو محمد بن أبي سعيد الموصلي ثم قال الخطيب أخبرني الأزهري أخبرنا أبو حفص عمر بن أحمد بن عثمان الواعظ حدثنا محمد بن أبي سعيد الموصلي حدثنا أحمد بن عمران القاضي (ذم الهوى لابن الجوزي ص106 والكفاية للخطيب ط المعارف ص151 وتاريخ أسماء الضعفاء والكذابين ت القشقري ص40 موضح أوهام الجمع والتفريق للخطيب ت قلعجي ج2/ص449)

- عبيد الله بن محمد الكرجي قلت في كنيته "أبو سعيد" وبعضهم يقول "أبو سعد" وفي اسمه بعضهم يقول "عبد الله" وفي "الكرجي" بالجيم المعجمة من تحت وبعضهم يقول "الكرخي" بالخاء المعجمة من فوق وهناك أبو عثمان الكرخي أو الكرجي يروي عن عبد الرحمن بن عمر رسته

هذا والله أعلم

الموضوع التالي الموضوع السابق
لا تعليقات
إضافة تعليق
رابط التعليق