مدى صحة قال محمد بن خفيف كنت أصلي من الغداة إلى العصر ألف ركعة

قال أبو عبد الله محمد بن خفيف الصوفي رحمه الله: وربما كنت أصلي من الغداة إلى العصر ألف ركعة. قلت يقصد بالغداة الفجر

حكم الأثر: حسن

أخرجه ابن عساكر في تاريخ دمشق (ج52/ص414) أخبرنا أبو بكر محمد بن أحمد بن الحسين أنبأنا علي بن عبد الله بن أبي صادق أنبأنا أبو عبد الله بن باكوية قال وسمعت أبا عبد الله - هو محمد بن خفيف - يقول وهو يعظ أصحابه قال كنت في بدايتي ربما كنت أقرأ في ركعة واحدة عشرة آلاف مرة "قل هو الله احد" ربما كنت أقرأ في ركعة واحدة القرآن كله وربما كنت أصلي من الغداة إلى العصر ألف ركعة ثم قال ابن عساكر سمعت أبا المظفر بن القشيري يقول سمعت أبي يقول سمعت أبا عبد الله الصوفي - هو ابن باكويه - يقول سمعت أبا عبد الله بن خفيف يقول وربما كنت أقرأ في ابتداء أمري في ركعة واحدة عشرة آلاف مرة "قل هو الله أحد" وربما كنت أقرأ في ركعة واحدة القرآن كله وربما كنت أصلي من الغداة إلى العصر ألف ركعة.
- أبا المظفر بن القشيري هو عبد المنعم بن عبد الكريم بن هوازن ثقة
- أبي هو أبو القاسم عبد الكريم بن هوازن القشيري ثقة
- أبو عبد الله بن باكوية محمد بن عبد الله بن عبيد الله بن باكويه الشيرازي الصوفي لا بأس فيه في الحكايات وأما في الحديث فلا يحتج بحديثه فقد قال عبد الغافر الفارسي وسمع الحديث وروى إلا أن الثقات توقفوا في سماعاته للأحاديث وذكروا أن خير ما يروى عنه الحكايات (انظر المنتخب من كتاب السياق لتاريخ نيسابور ص31)

ملحوظة: فعل محمد بن خفيف رحمه الله وغفر الله له هذا أي تكرار الفاتحة في الركعة الواحدة قال عنه الإمام مالك بن أنس هو من محدثات الأمور التي أحدثوها أي بدعة (انظر تخريج قول مالك في هذه المقالة)

هذا والله تعالى أعلم

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق