مدى صحة وكن النساء يكبرن خلف أبان بن عثمان وعمر بن عبد العزيز

قلت ذكره البخاري في صحيحه معلقًا بلا إسناد "وكن النساء يكبرن خلف أبان بن عثمان وعمر بن عبد العزيز ليالي التشريق مع الرجال في المسجد"

قال ابن حجر في تغليق التعليق (ج2/ص380) قال ابن أبي الدنيا في كتاب العيدين له ثنا محمد بن يزيد الأدمي ثنا معن بن عيسى عن بلال بن أبي مسلم أن عمر بن عبد العزيز وأبان بن عثمان وأبا بكر بن محمد كانوا غدوا يوم العيد يجهرون بالتكبير. قلت هكذا ليس فيه ذكر النساء ولعل ابن أبي الدنيا أو من فوقه رووه مختصرًا والله أعلم وأما بلال بن أبي مسلم فلم أجد فيه جرحاً ولا تعديلاً ترجم الله له البخاري وغيره

وأخرج الطبراني في فضل عشر ذي الحجة (ص53) من طريق حماد بن سلمة وابن أبي شيبة في المصنف ت كمال (ج1/ص489) من طريق سهل بن يوسف هو الأنماطي كلاهما عن حميد هو الطويل قال صليت مع عمر بن عبد العزيز فكان يكبر من الظهر [وعند ابن أبي شيبة:  يكبر تكبير العيد من صلاة الظهر] يوم النحر إلى صلاة الفجر من آخر أيام التشريق. إسناده صحيح

وأخرجه ابن سعد في الطبقات الكبرى ط العلمية (ج5/ص280) أخبرنا محمد بن عمر قال: حدثنا سويد بن عبد العزيز عن عبد الله بن العلاء عن عمر بن عبد العزيز أنه كان يكبر من صلاة الظهر يوم عرفة إلى صلاة العصر من آخر أيام التشريق. إسناده ضعيف جداً الواقدي هالك

هذا ما وقفت عليه والله تعالى أعلم

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق