مدى صحة قال الثوري الإسناد سلاح المؤمن إذا لم يكن معه سلاح فبأي شيء يقاتل؟

قال سفيان الثوري الإسناد سلاح المؤمن، إذا لم يكن معه سلاح، فبأي شيء يقاتل؟!.

حكم الأثر: صحيح
1) محمد بن الحكم عن عبد الصمد به
أخرجه أبو طاهر السلفي في كتابه السابع عشر من المشيخة البغدادية (ص22) وابن العديم في كتابه طلب الحديث في تاريخ حلب (ج3/ص1041) كلاهما من طريق أحمد (وعند ابن العديم: أبو العباس أحمد بن محمد بن النعمان السميساطي) نا أبو زرعة (وعند ابن العديم: أحمد بن موسى المكي) حدثني أحمد بن محمد بن الصباح، نا محمد بن الحكم بن مسلم، نا عبد الصمد بن حسان، قال: سمعت سفيان الثوري، يقول: الإسناد سلاح، كيف يقاتل الرجل بغير سلاح. صحيح وهذا إسناد فيه من لم يوثق
- أبو العباس أحمد بن محمد بن النعمان السميساطي لم أجد فيه جرحًا ولا تعديلًا حدث عنه أبو عبد الله الحسين بن أحمد بن بكير الحافظ
- أبو زرعة أحمد بن موسى المكي ترجمه الخطيب فقال أحمد بن موسى بن يونس بن حرب بن شبيب بن زيد بن إبراهيم التميمي أبو زرعة المكي قدم بغداد، وحدث بها عن أحمد بن أبي روح، والحسن بن أبي سعيد الشيباني روى عنه أبو الطيب محمد بن جعفر بن عيسى بن الكدوش الوراق وعبد الله بن محمد بن السقا الواسطي، وأبو بكر ابن المقرئ الأصبهاني (تاريخ بغداد ت بشار للخطيب ج6/ص357)
- أحمد بن محمد بن الصباح أظنه أبو الحسين الدولابي حسن الحديث قال عنه البيهقي ثقة وهذا التوثيق غفل عنه الناس حيث قال البيهقي عن حديث كل مسكر حرام تفرد به الدولابي، عن روح، وهو ثقة (السنن الصغير للبيهقي ج3/ص333) وقال ابن حبان يغرب (الثقات لابن حبان ج8/ص41)
- محمد بن الحكم بن مسلم نسب إلى جده الحكم وهو أبو عبد الله محمد بن عبدة بن الحكم بن مسلم الأحول المروزي قال الدارقطني ثقة (سؤالات البرقاني للدارقطني ص61) 
- عبد الصمد بن حسان هو أبو يحيى المروزي قال ابن سعد ثقة (الطبقات الكبرى ط العلمية لابن سعد ج7/ص264) وقال أبو حاتم هو خادم سفيان صالح الحديث صدوق (الجرح والتعديل لابن أبي حاتم ج6/ص51)

2) أبو صالح الحسين بن الفرج المروزي عن عبد الصمد به
أخرجه ابن حبان في كتابه المجروحين ت حمدي (ج1/ص31) والحاكم في كتابه المدخل إلى الأكليل (ص29) ومن طريقه الخطيب في كتابه شرف أصحاب الحديث (ص42) كلاهما من طريق أبي العباس محمد بن عبد الرحمن الفقيه حدثني الحسين بن الفرج حدثني عبد الصمد بن حسان قال سمعت سفيان الثوري يقول الإسناد سلاح المؤمن فإذا لم يكن معه سلاح فبأي شيء يقاتل. إسناده صحيح
- أبو العباس محمد بن عبد الرحمن الفقيه هو الدغولي إمام ثقة
- الحسين بن الفرج هو أبو صالح المروزي وليس هو أبا علي الخياط المتروك قال ابن ماكولا والحسين بن الفرج بن رزيق أبو صالح، مروزي ثقة صاحب حديث، صنف الأبواب، وكتب عن علي بن الحسن بن شقيق (ابن ماكولا في الإكمال ج4/ص53) وحدث عنه ابن أبي الدنيا في النفقة على العيال (ج2/ص631)

وتابع الدغولي ابن الحسين صالح أخرجه الهروي الأنصاري في كتابه ذم الكلام وأهله (ج5/ص103) والسمعاني في كتابه أدب الاملاء والاستملاء (ص8) وسقط الحسين بن الفرج من سنده كلاهما من طريق صالح بن الحسين بن الفرج قال سمعت أبي سمعت عبد الصمد بن حسان يقول سمعت الثوري يقول فذكره. صحيح

وله شاهد بلفظ أكثروا من الأحاديث، فإنها سلاح أخرجه الخطيب في شرف أصحاب الحديث (ص126) والحاكم في المدخل إلى كتاب الإكليل (ص28) كلاهما من طريق محمد بن عمرو بن حنان، حدثنا بقية، حدثنا عبد الرحمن بن خالد، عن سفيان الثوري، قال: أكثروا من الأحاديث، فإنها سلاح.
- محمد بن عمرو بن حنان قال الخطيب وكان ثقة (تاريخ بغداد ت بشار للخطيب ج4/ص216)
- عبد الرحمن بن خالد قلت اسمه مقلوب فقد أخرج أبو نعيم الأصبهاني في حلية الأولياء (ج6/ص364) حدثنا محمد بن علي، ثنا مكحول البيروتي، ثنا أحمد بن الفرج، ثنا بقية، عن خالد بن عبد الرحمن، عن سفيان، قال: أكثروا من الأحاديث فإنها سلاح. وهو الصواب
- خالد بن عبد الرحمن هو أبو الهيثم الخراساني، المروذي، المخزومي لا بأس به

مواضيع ذات صلة

إرسال تعليق